"بطل من ورق" .. حكايات في حياة ممدوح عبد العليم

هو فنان ذو طابع خاص دخل القلوب من خلال شخصية "رامي قشوع" وأصبح " بطل علي ورق" وأكمل بطولته الحقيقة بحزم في "رفيع العزايزي" في "الضوء الشارد" هو الفنان الكبير ممدوح عبد العليم والذي وصفته زوجته بالرجل المحترم والذي ولد في العاشر من نوفمبرمن عام ١٩٥٦ ورحل عن عالمنا في ٥ يناير عام ٢٠١٦.

بدأ ممدوح محمود عبد العليم محجوب مشواره الفني وهو طفل في برامج الأطفال بالإذاعة والتليفزيون، حيث قدمه المخرج نور الدمرداش وهو طفل صغير في مسلسل "الجنة العذراء" مع الفنانة كريمة مختار.

احترف التمثيل من خلال مسلسل "أصيلة" في 1980، ثم توالت أعماله التليفزيونية الخالدة، ومنها "رفيع بك العزايزي" في مسلسل "الضوء الشارد"، وكذلك دور "علي البدري" في مسلسل "ليالي الحلمية"، وشخصية "حربي" في رائعة بهاء طاهر "خالتي صفية والدير"، واختتم عبد العليم أدواره الفنية بمسلسل "السيدة الأولى"، ولاقى إشادة نقدية كبرية عن الدور.

في عام 1983 دخل إلى عالم السينما من خلال فيلم "العذراء والشعر الأبيض" مع محمود عبد العزيز ونبيلة عبيد، ولكن في عام 1988 قدم ممدوح عبد العليم فيلمه الشهير "بطل من ورق" في أول بطولة مطلقة له مع المخرج نادر جلال، وحقق نجاحًا كبيرًا من خلال شخصية "رامي قشوع"، وشاركت في بطولة الفيلم آثار الحكيم وأحمد بدير، ولم يكن ممدوح مرشحًا له من الأساس، حيث عُرض الفيلم على عادل إمام لكنه رفضه، وعُرض الدور على أحمد زكي لكنه رفض الدور لأنه لا يريد أن يقدم فيلمًا كوميديا في هذا الوقت، ليذهب الدور إلى ممدوح عبد العليم الذي قدم فيلم من أفضل أفلام السينما المصرية.

وفي عام 1991 قدم ممدوح فيلم "سمع هس" في تجربة سينمائية مختلفة من خلال شخصية "حمص" الفنان المغمور، وقام بالغناء و الاستعراض خلال الفيلم، وشاركته ليلى علوي البطولة، كما شارك في إنتاجه أيضا، وقدم للمسرح عدة مسرحيات منها مسرحية "بداية ونهاية"، "لا بلاش كده"، "آخر كرم"، و"عائلتي".

تزوج ممدوح عبد العليم مرة وأحدة من الإعلامية شافكي المنيري والتي تعرف عليها د في لندن أثناء تصوير الجزء الخامس من مسلسل "ليالي الحليمة" بعد أن تواصلت معه ليكون ضيفها في حلقة آنذاك تٌصور في لندن، وسافر ممدوح وقابلها وبدأت قصة الحب التي استمرت حتى وفاته، وأثمرت عن ابنته الوحيدة هنا.

توفي الفنان الكبير ممدوح عبدالعليم، في الخامس من يناير عام 2016، بعد تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة، أثناء ممارسته للتمارين الرياضية في صالة جيم نادي الجزيرة بالقاهرة، نقل على إثرها لمستشفى الأنجلو، ووافته المنية هناك


موضوعات ذات صله

التعليقات