مجلس النواب الأمريكي يناقش فرض عقوبات على تركيا

تبحث لجنة السياسة الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، الأسبوع المقبل، مشروع قرار حول فرض عقوبات ضد تركيا، بسبب شرائها منظومات الدفاع الجوي الروسية "إس-400".

ووفقًا لـ روسيا اليوم، أنه في حال موافقة اللجنة على مشروع القانون،سيتطلب الأمر موافقة مجلس الشيوخ ومجلس النواب لدخوله حيز التنفيذ، بعد أن يوقع عليه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.
ويطالب مشروع القانون بفرض عقوبات ضد تركيا على خلفية شرائها "إس-400"، وفقا لقانون العقوبات "جاستا"، بالإضافة إلى الحد من بيع الأسلحة الأمريكية إلى أنقرة.

وكانت صحيفة "زمان" التركية، قالت إن عضوي بمجلس الشيوخ طالبا بضرورة تطبيق العقوبات على تركيا، على خلفية حصولها على منظومة الدفاع الجوي الصاروخية الروسية S-400.

ووجه العضوان في مجلس الشيوخ الجمهوري ليندسي جراهام والديمقراطي كريس فان هولن، الاثنين الماضي، رسالة إلى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، قالا فيها إن "وقت الصبر قد انتهى منذ زمن، وحان الوقت لتطبيق القانون".

وأكد السيناتور الجمهوري ليندسي جراهام أن حزبه يخطط لتقديم نسخة جديدة من مشروع عقوبات على تركيا، والتي تم الموافقة عليها في مجلس النواب، وتتضمن عقوبات أيضا بسبب عدوانها على سوريا التي تشنها.

وأضاف السيناتوران أن "الفشل في القيام بذلك سيوجه إشارة سيئة إلى دول أخرى بأنها تستطيع الاستهزاء بالقوانين الأمريكية دون أي عواقب".

ويتضمن مشروع العقوبات الذي يعتزم جراهام وعدد من المشرعين تقديمه، الحجز على أصول وأموال مسؤولين رفيعي المستوى في الحكومة التركية، وعقوبات أخرى خاصة بمنظومة الدفاع الجوي الصاروخية الروسية S-400، واتفاقيات عسكرية أخرى.


موضوعات ذات صله

التعليقات