يستحيل اعتراضه..تعرف على المزايا الرئيسية لصاروخ "يارس"

قال الخبير العسكري فيكتور ليتوفكين إنه لا يوجد نظام دفاع صاروخي في العالم يمكن أن يمنع "يارس" و"توبول-إم" من تحقيق هدفهما.

الميزة الرئيسية لأنظمة الصواريخ الروسية، في رأيه، هي الانطلاق السريع والقصير.

وقال الخبير في برنامج "سكريتي أوغروزي" (التهديدات الخفية) على قناة "زفيزدا": "اليوم، صواريخنا توبول-إم و"يارس" تطلق على" الوتد "، كما تقول فرق الصواريخ. وهذا يعني أن الانحرافات عن مركز الهدف هي 5-10 متر، إنها أصبحت اليوم أخف، وأكثر دقة، وهي أكثر فاعلية مما كانت عليه من قبل".

نظام صاروخ يارس قادر على نقل وتغيير موقعه في أي ظروف ميدانية، بفضل هذا التنقل، من المستحيل حساب موقعه، والذي يعد ميزة أخرى للأنظمة الصاروخية الروسية.

وأوضح الخبير أن "المسار الذي تسير على طوله مجمعاتنا المتنقلة الأرضية إلى موقع القتال غير معروفة للعدو المحتمل. إنه يعرف المساحة، نسبياً: 100 كيلومتر على 100 كيلومتر".

ويتجاوز مدى صاروخ "يارس" 10 آلاف كيلومتر وهو قادر على حمل عدة رؤوس نووية.

ودُهن صاروخ "يارس" بالطلاء الذي يحصّنه من الإصابة بمختلف وسائل الدمار وخاصة الانفجار النووي.

وفضلا عن ذلك يستطيع صاروخ "يارس" أن يقوم بالحركة التي تساعده على اجتياز السحابة المشعة في حال استخدم العدو الذخيرة البالستية.

وزود صاروخ "يارس" بالتقنية التي تضمن له اجتياز أي شبكة مخصصة لاصطياد الصواريخ.


التعليقات