مفاجأة .. ظهور قاسم سليمانى فى جنوب لبنان من جديد

نصَب حزب الله اللبناني، السبت، تمثالا للجنرال الإيراني قاسم سليماني في منطقة مارون الراس جنوب لبنان ما أثار انتقادات واسعة وسخرية في الأوساط اللبنانية والعربية.
وظهر قاسم سليمانى كمقاوم لأن التمثال الخشبي لسليماني يشير بإصبعه إلى الأراضي الفلسطينية، في وقت كانت ميليشياته تقتل المدنيين في سوريا والعراق واليمن.
وأثار التمثال الذى ظهر فجأة فى جنوب لبنان سخرية واسعة، وقالت الإعلامية اللبنانية ديانا مقلد عبر صفحتها الرسمية على موقع "تويتر"، «التمثال وما سبقه من مناشدة نصر الله لملك الموت بشأن تأجيل موت سليماني" محاولات عبثية تثير السخرية لتطويب مجرم قاتل بغلاف القداسة المزيف."
وغرد آخرون مطالبين بهدم التمثال "سنهدم تمثال قاسم سليماني.. وسنضع لوحة تذكارية على صخور نهر الكلب تقول من هنا مر الفرس.. لبنان مقبرة الغزاة على مر التاريخ.. اتعظوا أرجعوا إلى لبنانكم قبل فوات الأوان".
وقال جورج هايك وهو عضو فى المجلس المركزي للقوات اللبنانية "وضع تمثال لعسكري إيراني مثل قاسم سليماني فهذا أمر يعزز التحليلات القائلة بوقوع لبنان تحت سيطرة إيران وبالتالي يعبّر عن تحدي لإرادة كل الشعب اللبناني!".
وقتل قائد فليق القدس في الحرس الثوري الإيراني فى غارة أمريكية استهدفت مهندس حروب إيران في المنطقة وقائد ميليشياتها، وبجانبه أبو مهدي المهندس نائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي العراقية الموالية لطهران.
وقتل في الغارة إضافة إلى سليماني والمهندس 10 أشخاص، من بينهم مسؤول التشريفات في ميليشيا الحشد محمد رضا الجابري.


التعليقات