أول رد من وزير الأوقاف على تعليق السعودية تأشيرات العمرة

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف أن تعليق المملكة العربية السعودية المؤقت لمنح تأشيرات العمرة وزيارة الحرم النبوي الشريف يندرج تحت قاعدة " درء المفسدة مقدم على جلب المصلحة " ، وله ما يبرره من مشروعية الحفاظ على الأرواح ودفع ما يعرضها للخطر المحقق أو الغالب على الظن .

وأضاف جمعة في تصريح له أنه في ضوء بيان الخارجية السعودية الذي أكد أن هذا الإجراء احترازي مؤقت يهدف للإسهام في كبح جماح انتشار فيروس كورونا ، وأن هذا الإجراء سيخضع لإعادة التقييم المستمر .

وأوضح الوزير أن الجميع يعلم أن الأماكن الأكثر ازدحاما أكثر عرضة لانتشار هذا الفيروس وفق ما تؤكده تقارير منظمة الصحة العالمية ،سائلين الله (عز وجل ) أن يرفع كل بلاء عن البشرية أجمعين ، وأن يحفظ مصرنا العزيزة وسائر بلاد العالمين من كل داء وبلاء .

وكانت وزارة الخارجية السعودية، أصدرت حزمة قرارات عاجلة بشأن تفشي فيروس كورونا في المنطقة العربية.

وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس"، "الجهات الصحية المختصة في المملكة العربية السعودية تتابع عن كثب تطورات انتشار فيروس كورونا الجديد، وتؤكد الوزارة حرص حكومة المملكة من خلال تلك الجهات؛ على تطبيق المعايير الدولية المعتمدة، ودعم جهود الدول والمنظمات الدولية وبالأخص منظمة الصحة العالمية لوقف انتشار الفيروس ومحاصرته والقضاء عليه بإذن الله".

وأضاف "واستكمالًا للجهود التي تم اتخاذها والرامية إلى توفير أقصى درجات الحماية لسلامة المواطنين والمقيمين وكل من ينوي أن يفد إلى أراضي المملكة لأداء مناسك العمرة أو زيارة المسجد النبوي أو لغرض السياحة، وبناءً على توصيات الجهات الصحية المختصة بتطبيق أعلى المعايير الاحترازية، فقد قررت حكومة المملكة تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا".

وتابع "وقررت أيضًا تعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا الجديد منها خطرًا وفق المعايير التي تحددها الجهات الصحية المختصة بالمملكة، وتعليق استخدام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بطاقة الهوية الوطنية للتنقل من وإلى المملكة".


موضوعات ذات صله

التعليقات