لماذا سحبت إسبانيا 9 آلاف جهاز اختبار لكورونا رغم تفشى الوباء؟

أعلنت الحكومة الإسبانية عن قرارها سحب 9000 من أجهزة الاختبار الصينية لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا التي اشترتها مؤخرا مبررة القرار بأن المعدات لا يوثق فى دقتها، التي صنفتها بأنها لا تتجاوز 30 فى المئة.

وقالت قناة يورو نيوز المعنية بالشأن الأوروبى، إنه في عز الأزمة الصحية التي تمر بها إسبانيا بسبب استشراء فيروس كورونا في البلاد والذي أودى بحياة آلاف الأشخاص وإصابة آخرين توجهت الحكومة الإسبانية صوب الصين لشراء معدات طبية وأطقم الاختبارات التشخيصية للفيروس القاتل.

وكانت مدريد قد أعلنت هذا الأسبوع أنها ستنفق 432 مليون يورو على أدوات التشخيص والأقنعة وغيرها من اللوازم المرتبطة بالوقاية من مرض كوفيد 19.

ورغم حاجتها سحبت الحكومة أطقم الاختبار الصينية لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا من المنشآت الصحية حيث استوردتها السلطات الصحية الإسبانية قبل بضعة أسابيع بعد اكتشاف أنها غير موثوق بفعاليتها أما بيكن فقد ردت بأن تلك الأطقم قد تم تصنيعها من قبل شركة غير مرخصة لديها وليست مسجلة ضمن قائمة الشركات المصنعة المعتمدة.


موضوعات ذات صله

التعليقات