المسؤول الأول عن محاربة كورونا يكشف سيناريوهات الحكومة فى الأيام الحاسمة

حذر الدكتور محمد عوض، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، المواطنين من خطورة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، خلال الأسابيع المقبلة، مؤكدًا أن الدولة لديها عدة سيناريوهات لمجابهة تطورات المرض.

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج «مساء dmc»، المذاع عبر فضائية dmc، مساء السبت، أن إقبال البعض على شراء أدوية علاج مرض الملاريا، خاطئ، حيث تناول هذه الأدوية بدون توصيات طبيب قد تسبب مضاعفات، وآثار جانبية أخرى.

وأوضح أن وزارة الصحة، حصرت الأدوية التي تم اقتراحها لعلاج فيروس كورونا، وأصبحت لا تصرف إلا من خلال مراكز الصدر.

ونفى ما تردد حول عدم إصابة فيروس كورونا فئة الشباب، مؤكدًا أن الأعمار معرضة للإصابة بالعدوى، لكن الآثار الجانبية تؤثر بشكل أكبر على كبار السن، مطالبًا الشباب بالحفاظ على تطبيق الإجراءات الوقائية، لأنه يعرض أفراد أسرته للخطر.

وأكد أنه حتى الآن لا يوجد علاج مخصص لفيروس كورونا، ويتم علاج الحالات المصابة بتخفيف الأعراض والمضاعفات، وإعطائهم أدوية محفزة للجهاز المناعي، لمقاومة المرض.

وحذر من الإسراف، والاستخدام العشوائي للمطهرات والمنظفات في المنازل، لافتًا إلى أنه يمكن الاكتفاء بالماء والصابون للحالات المصابة بأمراض تنفسية أو حساسية من استنشاق المواد الكيمائية، «كل حاجه نستخدمها بعقلانية وحساب ودقة، حتى لا نخرج من مكافحة فيروس كورونا، إلى أمراض أخرى».

ووجه الشكر إلى لكوادر الطبية، والعاملين في المجال الصحي، على الجهود الذي يبذلونها في سبيل مكافحة فيروس كورونا.


التعليقات