استشارى علاقات أسرية توضح طرق السعاد ةفى زمن الكورونا

قالت الدكتورة ميسون الفيومي، مدرس العلوم السلوكية والإتيكيت واستشارى العلاقات الأسرية، إن السعادة هي شعور الإنسان بالرضا؛ مشيرة إلى أن عامل السعادة يتطلب أن الإنسان يجب أن يكون لديه سلام داخلي ينبع من الشخص نفسه.

وأضافت "الفيومي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "أحلام مواطن"، الذي يقدمه الإعلامي هاني عبدالرحيم، المذاع عبر فضائية "المحور"، مساء اليوم الأحد، أن كل ما يحدث حولنا بقدر الله ولا دخل للإنسان فيه ولا يستطيع أحد تغييره؛ لذا على كل إنسان الرضا بقضاء الله وقدره حتى يشعر بالسعادة والسلام الداخلي، مشيرة إلى أنه يجب علينا في الظروف المحيطة بنا حاليًا والبلاء الواقع والمتمثل في تفشي فيروس كورنا هو الدعاء والتضرع إلى الله حتى يرفع عنا البلاء والوباء.

وأوضحت أنه يجب على كل شخص ترديد عبارات "أنا سعيد، أنا مبسوط، ويُطمئن نفسه دائمًا بأن الدنيا والظروف ستتحسن؛ ومن ثم يبدأ العقل الباطن على الفكر الذي يقوم بتغذيته الشخص فيشعر الإنسان بالرضا والسلام الداخلي والسعادة تلقائيًا، معقبة: "السعادة قرارك أنت .. أنت بس اللي تقدر تخلي نفسك سعيد حتى لو في حظر".


التعليقات