وزير المالية يجامل موظفو مصلحة الضرائب على مصلحة الجمارك

قرر وزير المالية الدكتور المرسى حجازى تخفيض المكافأة التى كان قد أقرها للعاملين بمصلحة الجمارك، ردود أفعال غاضبة بين موظفى الجمارك، فى الوقت الذى طالب فيه موظفو الضرائب بقرار مماثل لمنحهم مكافأة مماثلة.وكان، وزير المالية قد أصدر قرارًا برقم "139" لسنة "2013" بمنح العاملين بالجمارك مكافآت تشجيعية شهرية لا تتعدى "100%" من الأجر الشامل، وتصل إلى ما يعادل راتب "11" شهرًا، وهو ما تم إلغاؤه بالقرار رقم "207" لسنة "2013"، لتكون المكافأة على الأجر الأساسى وليس الشامل بما يعنى مكافأة شهر واحد فقط.وقالت مصادر بمصلحة الجمارك، إن هذا القرار أغفل النص صراحة على بدلات العاملين بالمطارات والمناطق النائية، والذين تقرر لهم مكافآت وبدلات خاصة عن طبيعة عملهم.ومن ناحية أخرى أثار قرار موافقة الوزير على صرف مكافأة شهرية، العاملين بمصلحة الضرائب المصرية، حيث طالبوا برفع الرواتب والحوافز الشهرية أسوة بموظفى الجمارك، خاصة وأن مصلحة الضرائب تحقق "70%" من الإيرادات العامة للدولة.ومن جانبه نفى حجازى وجود قرار بأى مكافأة لموظفى الجمارك، رغم وجود القرار فعلا برقم "207" لسنة "2013"، ردا على مطالبة موظفى الضرائب بمكافأة مماثلة.


موضوعات ذات صله

التعليقات