×
".$TrjWWWTitle."

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

السبت 28 مايو 2022 07:13 مـ 27 شوال 1443هـ
صحة وجمال

علاج الإدمان بطريقة صحيحة.. تعرف على خطوات رحلة التعافي

الموجز

يتم إصدار نتائج جديدة كل عام في مجال علاج الإدمان، حيث تُشير الأبحاث إلى أن الإدمان مرض مُزمن يتطلب المُتابعة والمُداومة المُستمرة في المراحل المُبكرة من التعافي، ويُمكن أن يكون علاج الإدمان مفيداً جداً في علاج الانسحاب الحاد وكسر حلقة السلوك الإدماني بعد علاج الإدمان، كما يجب أن يكون المريض لديه خطة للحفاظ على التعافي لضمان عدم الانتكاس، وفيما يلي نتعرف على ما هو الإدمان وخيارات العلاج المُتاحة في مستشفى دار الهضبة لعلاج الإدمان.

ما هو الإدمان؟

تُعرف الجمعية الأمريكية لطب الإدمان، بأن الإدمان مرض مُزمن يُؤثر على الدماغ، ويتميز الإدمان على المُخدرات بما في ذلك الكحول بالرغبة الشديدة والقهرية في الحصول على استخدام العقاقير المُخدرة أو شرب الكحوليات بكثرة، بغض النظر عن الآثار السلبية على أنفسهم وعلى الآخرين الناتجة عن تعاطي المُخدرات مع مرور الوقت، كما يتسبب في حدوث تغييرات ملحوظة ويُمكن التنبؤ بها في دماغ المُستخدم والتي تخلق رغبة شديدة في الاستخدام وتجعل من الصعب للغاية الإقلاع عن التعاطي حتى عندما تصبح الآثار السلبية لاستخدامه أشد خطورة، ويظهر على مًتعاطي المُخدرات علامات ملحوظة ناتجة عن الإدمان سوف نتعرف عليها في الفقرة التالية أكمل القراءة….

علامات الإدمان الأكثر شيوعاً

عندما يصبح الشخص مُعتمداً جسدياً ونفسياً على تعاطي المُخدرات تظهر عليه بعض العلامات الملحوظة للجميع كما يلي:

  • قد يقضي الأشخاص المُدمنون على المخدرات المزيد من الوقت والجهد في التركيز على تعاطي المُخدرات بدلاً من الاهتمام بأنفسهم أو الاهتمام بمسؤوليات أخرى.

  • تدهور الصحة الجسدية والعقلية والعلاقات الاجتماعية والتوظيف والشؤون المالية والمكانة القانونية.

  • خلال فترة الانحدار قد يدرك المُدمنون التغييرات أو يبدي اهتماماً بها بدلا من ذلك قد ينكرون وجود مُشكلة ويلومُون الآخرين على العواقب السلبية في حياتهم.

أكثر المُدمنون لا يحاولون البحث عن علاج الادمان خوفاً من الإفصاح عن المُشكلة وسط العائلة، ومنهم يحاولون استخدام طرق منزلية لعلاج الإدمان ولكنها تكون فاشلة إلى حد كبير، فيجب على المُدمن الخضوع إلى إحدى مراكز علاج الادمان المُرخصة من وزارة الصحة المصرية والمُرخصة من العلاج الحر وتكون خاضعة للرقابة والجودة العلاجية مثل مستشفى دار الهضبة لعلاج الإدمان والصحة النفسية التي حققت نسب شفاء عالية ونجاحات لحالات من السعودية والكويت والخليج، لذلك في الفقرة التالية نتعرف على استراتيجيات العلاج في مستشفى دار الهضبة تابعونا.

استراتيجيات علاج الإدمان في مستشفى دار الهضبة

في دار الهضبة لا يوجد نهج واحد مُناسب لجميع الأشخاص المُهتمين بمُعالجة الإدمان، و سيستفيد الكثير من الأشخاص من عدة طرق مُختلفة في علاج الإدمان على يد أفضل الأطباء الاستشاريين في دار الهضبة واعتماداً على المادة التي يتعاطونها وشدة الإدمان، وتشمل استراتيجيات علاج الإدمان ما يلي:

إدارة الانسحاب أو التخلص من السموم

تتمثل الخطوة الأولى للعديد من الأشخاص الذي أصبحوا مُعتمدين على مادة ما في إدارة الآثار الجسدية والعقلية التي ترتبط بالانسحاب بأمان، وتسمح عملية إزالة السموم للجسم بمُعالجة وسحب سموم المادة أثناء رعاية الطاقم الطبي لضمان السلامة وفي بعض الأحيان قد يتم إعطاء المُدمن بعض الأدوية المُسكنة للحفاظ على الراحة أو التقليل من الأعراض التي قد تهدد الحياة أثناء عملية الانسحاب.

برنامج المرضى الداخليين

يقدم مركز دار الهضبة لعلاج الإدمان والصحة النفسية برنامجاً منظماً وخاضعاً للإشراف مع رعاية على مدار 24 ساعة ويستمر البرامج عادةً ما بين 28 و90 يوماً على الرغم من أن البرنامج المرضى الداخلين قد يستمر لفترات طويلة للحصول على دعم ممتد، وتم تصميم هذه البرامج لتحقيق استقرار الأعراض وضمن الانتكاس والعودة إلى المُخدرات مرة أخرى.

برنامج العلاج الدوائي

يُمكن أن تكون الأدوية مفيدة طوال عملية التعافي وقد تكون حاسمة لإدارة انسحاب آمنة وفعالة من المواد الأفيونية أو الكحول، تم الموافقة على الأدوية التي تعمل بها مستشفى الهضبة لعلاج الادمان والطب النفسي من قبل إدارة الغذاء والدواء باعتبارها آمنة وفعالة دون إضافة خطر الإدمان المُستمر أو الجديد، ويُمكن استخدام الأدوية على النحو التالي:

  • وسيلة لتقليل أعراض الانسحاب والتأثيرات الفسيولوجية أثناء التخلص من السموم.

  • طريقة للمُساعدة في إدارة أعراض الصحة العقلية المُحتملة مثل الاكتئاب والقلق والذهان التي قد تكون هي التي أدت إلى الإدمان.

  • طريقة لمنع الانتكاس خاصةً في حالات الإدمان على المواد الأفيونية والكحول.

برنامج العيادات الخارجية

يعتمد هذا البرنامج على مدى احتياجات الشخص ويتراوح علاج الإدمان بين 16 ساعة في الشهر أو 30 ساعة في الأسبوع، والعلاج في العيادات الخارجية هو مصطلح شامل للعديد من مُستويات الرعاية بما في ذلك العلاج الفردي والجماعي والأسري.

للمزيد من المعلومات يمكنك زيارة الرابط التالي 

علاج الادمان بطريقة صحيحة 

برنامج علاج الإدمان من المنزل

هذا البرنامج هو نقط وسطية بين الإعداد السكني والعودة إلى المنزل على الرغم من اختلافهما في بعض النواحي، والهدف هنا أن يعيش المُدمن في بيئة مُنظمة تحت إشراف طبي وزيارة العيادات الخارجية لدينا، ولكن يتوقف هذا البرنامج على مدى حالة الشخص الصحية و الإدمانية.

مواقيت الصلاة

السبت 07:13 مـ
27 شوال 1443 هـ 28 مايو 2022 م
مصر
الفجر 03:13
الشروق 04:56
الظهر 11:52
العصر 15:29
المغرب 18:49
العشاء 20:20
matchat2030bneconomyelmydannewslinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklinklink