منظمو إكسبو 2020 دبي وأعضاء لجنة التسيير يبحثون تأجيل الحدث لمدة عام بسبب " كورونا "

 

عقد إكسبو 2020 دبي اجتماعاً ثانياً عن بعد للجنة تسييره، مع ممثلي الدول المشاركة في الحدث الدولي، في إطار المشاورات الجارية بشأن أثر كوفيد-19 على استعدادات العالم لإكسبو 2020 دبي.

 

وأَطْلعت الدولُ المشاركة لجنةَ التسيير على الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها دول العالم من أجل ضمان صحة وسلامة جميع المشاركين في التجهيز للحدث الدولي الضخم.

 

وراجعت لجنة التسيير أيضا باهتمام بالغ أثر انتشار كوفيد-19 على الصحة العامة والمجتمع والاقتصاد في العالم. وجدد الأعضاء التأكيد على تضامنهم مع المجتمع الدولي، في الوقت الذي تبحث فيه اللجنة التداعيات الناتجة عن هذه الأزمة العالمية غير المسبوقة.

 

وجدد منظمو إكسبو 2020 دبي التأكيد على التزام دولة الإمارات العربية المتحدة بالعمل يدا بيد مع الشركاء الدوليين من أجل تنظيم إكسبو دولي يجسّد بصدق

 الغرض الذي تأسس من أجله، والمتمثل في أن يكون محفلا دوليا شاملا لمعالجة التحديات المشتركة والسعي إلى إيجاد حلول لتلك التحديات بروح التعاون الدولي والتضامن. وتعزز هذه الظروف الحاجةَ إلى إكسبو 2020 كمحفل دولي، أكثر من أي وقت مضى.

 
.
واتفقت اللجنة مجتمعة على الطلب من المكتب الدولي للمعارض، وهو المنظمة الحكومية الدولية المسؤولة عن إكسبو الدولي، دراسة مسألة تأجيل افتتاح إكسبو 2020 لمدة عام ضمن الإطار القانوني المعمول به. وسيعمل المكتب الدولي للمعارض من الآن مع الدول الأعضاء ومنظمي إكسبو 2020 دبي للنظر في تغيير المواعيد. وللجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض وحدها حق اتخاذ القرار النهائي بشأن التأجيل. وتنص المادة 28 من اتفاقية المكتب الدولي للمعارض على أن أي تعديل في المواعيد يستلزم تصويت الدول الأعضاء بأغلبية الثلثين.

 

وبخصوص هذا القرار، قالت ريم ابراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي: "الموقف يتطور بسرعة في العالم، وما زال لا يمكن التكهن بتطوراته. خلال الأسابيع الماضية، كنا نتشاور بصفة مستمرة مع الأطراف المعنية الرئيسية في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم، لمراجعة أثر كوفيد-19 على خططنا وتجهيزاتنا لإكسبو 2020 دبي.

 أضافت : بينما ما زلوا ملتزمين بثبات على المشاركة في إكسبو 2020 دبي، فإن الكثير من البلدان تأثرت كثيرا بكوفيد-19، ومن ثم فقد عبّرت هذه البلدان عن حاجتها لتأجيل افتتاح إكسبو 2020 دبي لمدة عام، بما يسمح لها بالتغلب على هذا التحدي. وقد استمعت لهم دولة الإمارات العربية المتحدة وإكسبو 2020 دبي. وبروح التضامن والوحدة، فقد دعمنا مقترح طلب دراسة مسألة التأجيل لعام واحد خلال اجتماع لجنة التسيير اليوم. نتطلع إلى الترحيب بالعالم، الذي نثق تماما أن هذا التحدي سيزيده قوة وعزيمة بعد التغلب عليه.

 
تابعت : سنلتزم بالإجراءات القانونية للمكتب الدولي للمعارض والخاصة بقرار موعد إقامة إكسبو 2020 دبي. يبقى التزامنا الجماعي ثابت وقوي لتنظيم إكسبو دولي يستجيب لمتطلبات المرحلة التي تمر بها الإنسانية ويستجيب لأولوياتنا المشتركة والملحّة. نؤمن أن الإنسانية تحتاج إلى الاتحاد الآن أكثر من أي وقت مضى في ظل هذا التحدي العالمي، لكي نتذكر ما يجمعنا. ويظل هذا هو الطموح المشترك لجميع المشاركين في هذه النسخة من إكسبو الدولي".

 


التعليقات