فى زمن الكورونا..هل سيتم الاحتفال بيوم اليتيم؟

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي، أنه لن يتم تنظيم احتفالات هذا العام بيوم اليتيم الذي يأتي يوم الجمعة المقبلة الموافق 4 من أبريل، في أي دار من دور الرعاية، وذلك حرصا منها للحفاظ على سلامة الأبناء.

وجاء الاحتفال بيوم اليتيم بداية من عام 2003، وكان السبب في ذلك أحد متطوعي جمعية "الأورمان" الخيرية وأصبحت فكرته مؤيدة من قبل كثيرين إلى أن دعمتها وزارة التضامن الاجتماعي عام 2006 وأصبح يوما مشهودا لهم وحدد فى أول جمعة من أبريل مخصصا للأطفال واليتامى من مصر إلى النطاق العربي والعالم أجمع.

ويأتي قرار إلغاء الاحتفالات بيوم اليتيم تماشيا مع الأحداث الحالية واستكمالا للدور الذي تقوم به وزارة التضامن الاجتماعي من إجراءات احترازية للحفاظ على سلامة المواطنين.

يشار إلى أنه في عام 2007 وافق الأمين العام لجامعة الدول العربية على رعاية المؤتمر الذى تنظمه جمعية الأورمان، وفي عام 2008 استطاعت الجمعية الاحتفال بيوم اليتيم، بحضور 30 ألف طفل، في مكان الاحتفال في دريم بارك. وفي عام 2010 تطورت الفكرة وانتشر صداها في العالم، ودخلت جمعية الأورمان موسوعة جينيس.


موضوعات ذات صله

التعليقات