نجوم الفن

أخرهم رانيا ياسين وشريف منير.. حسابات المشاهير بين الإختراق والسرقة

الموجز

أنتشرت في السنوات الماضية ظاهرة سرقة حسابات نجوم الفن علي مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، حيث يقوم أحد الأشخاص بإختراق الحساب لإحداث حالة من الجدل علي السوشيال ميديا، وفي بعض الأحيان ينتحل شخصية إحدي الفنانيين ويصدر تصريحات خاصة علي ألسنتهم مما يسبب لهم الكثير من المشاكل، وقد تنتهى بحل المشكلة بعودة الحساب من جديد، ولكن البعض الآخر يلجأ لإنشاء صفحة بديلة، فتستعرض "الموجز" خلال هذا التقرير أبرز المشاهير الذين تعرضت صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي للإختراق أو السرقة.

البداية مع الفنانة رانيا محمود ياسين التي تعرضت لسرقة الحساب الشخصي لها على موقع الصور الشهير "انستجرام"، كما أعلن زوجها الفنان محمد رياض الأيام الماضية، حيث نشر صورة للحساب الرسمى الجديد لزوجته، وعلق عليها قائلاً: "ده أكونت رانيا الجديد علشان الأكونت بتاعها اتهكَّر إمبارح".


الجدير بالذكر، أن الفنانة رانيا محمود ياسين، أحتفلت منذ أيام، بعيد ميلاد والدها، الفنان الكبير محمود ياسين، من خلال حسابها على "انستجرام" قبل سرقته، ونشرت رانيا صور لها مع والدها، من طفولتها، لتنهال عليها معايدات جمهورها.


هذا بالإضافة إلى الفنان شريف منير الذي آثار الجدل من حوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الماضية بعد أزمة صورة ابنتيه "كاميليا وفريدة"، التي تعرض بسببها لإساءات من بعض المتابعين بتعبيرات مسيئة، حيث تعرض حسابه علي "إنستجرام" للإختراق وحذف بعض الفيديوهات والصور.


وقال شريف منير في فيديو نشره على انستجرام بعد استرجاعه: "بعض الكارهين ينتقدون نشر صور علم مصر، لكن هذا بيتي وأنا حر فيه" مؤكدًا أنه تعرض للسرقة بعض اختراق صفحته وحذف بعض الصور من عليها، خاصة صورته بالعلم وصورة ابنتيه التي أثارت تضامن كبير جدًا من الوطن العربي والعديد من الدول الأجنبية، كما تم حذف صورته مع تي شيرت محمد صلاح، وكذلك فيديوهات دعمه للبلاد.


وتقدم من خلال الفيديو ببلاغ جديد لمباحث الإنترنت للوصول لهؤلاء المخترقين، مؤكدًا أنه لن يتنازل عن حقه وحق ابنتيه ضد كل من يتجاوز في حقه وحق عائلته.
كما تعرض الفنان أحمد زاهر للأزمة نفسها، حيث تمت سرقة جميع حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي ووجه زاهر رسالة إلى جمهوره من خلال فيديو نشره صديقه الفنان كريم فهمي عبر حسابه الخاص ليخبرهم بسرقة جميع حساباته، قائلا: "مش عارف جنسه إيه سرق كل أكاونتاتي أي شيء يتم إرساله من الحسابات دي مش أنا أدعولي عشان أقدر أرجعهم".
وبعد يوم من سرقة الحساب أعرب الفنان أحمد زاهر عن سعادته لإستعادة حساباته من جديد قائلاً: ":الحمد لله استرديت جميع حساباتي على مواقع التواصل الاجتماعي فيما عدا حسابي على موقع انستجرام وجاري الآن استعادته، وكنت أشعر بالحزن الشديد والإستغراب في نفس الوقت عن هذا الفعل المشين من سرقة جميع الصفحات الخاصة بي".
وفي حالة غريبة من نوعها تعرض بعض من فريق نجوم "مسرح مصر" لسرقة حساباتهم علي موقع الصور الشهير "انستجرام" في الوقت نفسه، من بينهم الفنان حمدي الميرغني، والفنان مصطفى خاطر، وقد نجا الفنان محمد أنور من سرقة حسابه الخاص بسبب معرفته ببعض تفاصيل السرقة وقد اتخذ حذره، كما صرح في إحدي البرامج.
حيث قال إنه لم يكن يتوقع سرقة رقم المحمول لكن أبلغه صديق مقرب إليه أن يوجد شخص قد كتب عبر مواقع التواصل الاجتماعي انه سوف يقوم بسرقة الحسابات الشخصية لنجوم فريق مسرح مصر، وذلك عن طريق سرقة رقم التليفون الشخصي الخاص بكل شخص منهم.


لذلك قام أنور بنقل جميع حساباته الرسمية عبر مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي إلى رقم تليفون أخر وقام بتغيير الأرقام السرية لهذه الحسابات ذلك بمجرد أن علم بهذا المخطط.
وأضاف نجم مسرح مصر أنه هو وباقي فريق نجوم مسرح مصر الفنان حمدي الميرغني والفنان مصطفى خاطر كانوا مشغولين بتقديم إحدى عروض مسرحية مسرح مصر وأثناء انشغالهم قد اكتشفوا الثلاثة أن هواتفهم لا تعمل تم سرقة أرقامهم.
وأشار محمد أنور أنه هو وحمدي الميرغني ومصطفى خاطر يملكون مقطع صوتي من السارق وهو يكشف بأنه قد دفع لأحد العاملين في شركة المحمول الخاصة بأرقام هواتفهم مبلغ وقدره عشرة ألاف جنيه مقابل لكل رقم يقوم بسرقته.
وكشف الفنان حمدي الميرغني أن السارق قام بمسح جميع صورهم من على حساباتهم المسروقة من على الانستجرام، وتم بيع الحسابات بمبالغ مالية كبيرة لأنها تحتوي على عدد كبير من المتابعين، مشيراً أن حساباته في البنك قد تعرضت للخطر بسبب إرتباط الحسابات برقم الهاتف المسروق.


الجدير بالذكر أن الفنان علي ربيع قام بنشر مقطع فيديو ساخر برفقة أصدقائه نجوم مسرح علي "انستجرام" حيث ظهر خلاله هو وجميع أصدقائه وهم يسخرون بسبب هذه المشكلة، وقاموا بتهنئة بعضهم البعض ويتبادلون التهاني لعودة بعض الحسابات المسروقة.

رانيا ياسين شريف منير محمد أنور مصطفي خاطر علي ربيع