عرب وعالم

تجدد الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن في أمريكا

جورج فلويد
جورج فلويد

بعد نهاية الاحتجاجات في العديد من مدن الولايات المتحدة ضد العنصرية، وقمع الشرطة، تجددت المواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن في الساعات الأولى من صباح الإثنين، في شوارع مدينة بورتلاند بولاية أوريجون،
وقال بيان الشرطة إن المظاهرات التي ترأسها الأمهات والعسكريين القدامى بدأت بشكل سلمي مساء الأحد، وذلك للاحتجاج ضد وجود قوات فيدرالية أرسلها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحفظ النظام العام.
حيث أعلن ترامب أنه مستعد لإرسال 75 ألفاً من القوات الفيدرالية للمدن التي يحكمها الديمقراطيون للحد من العنف، ومنذ ذلك الحين أصبحت المظاهرات التي اندلعت منذ 3 أسابيع ضد العنصرية تركز على رفض القوات الفيدرالية.


وقبل منتصف ليل الأحد حاولت مجموعة من المتظاهرين التظاهر في محيط المركز القضائي في مقاطعة مولتنوماه، وأمام محطمة بورتلاند الفيدرالية، ما دفع الشرطة لإطلاق القنابل المسيّلة للدموع على المتظاهرين في الاحتجاجات تحت شعار "حياة السود تهم".
واجتاحت الولايات المتحدة مظاهرات حاشدة في يونيو الماضي احتجاجاً على مقتل الأمريكي من أصول أفريقية جورج فلويد على يد شرطي أبيض في مينيابوليس.

جورج فلويد تجدد الاشتباكات المتظاهرين قوات الأمن أمريكا