قضايا وتحقيقات

روسيا تنتصر علي كورونا.. طورت لقاح ناجح وتستعد لتطعيم سكانها للقضاء علي الوباء

بوتين
بوتين

يبدو أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قرر التخلي عن منظمة الصحة العالمية لذلك صمم علي تطوير لقاح محلي لعلاج فيروس كورونا حيث أعلنت روسيا أنها فرغت من التجارب السريرية على لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد- 19"، كاشفة عن أنها تخطط لحملة تطعيم واسعة بين السكان.


ونقلت وكالة "تاس" الروسية عن وزير الصحة، ميخائيل موراشكو، قوله إن مركز جماليا البحثي الخاص بالفيروسات والتنكولوجيا الحيوية قد أنهى التجارب السريرية.

وأضاف أن العمل ينصب حاليا على حصول اللقاح على الموافقات المطلوبة.

وكانت روسيا أعلنت في وقت سابق عن أملها في أن يكون اللقاح الذي تطوره أول من يحصل على موافقة دولية، بعد انتهاء التجارب عليه.

وروسيا ليست وحدها التي تطور لقاحات مضادة لفيروس كورونا، إذ يجري حاليا تطوير واختبار أكثر من 150 مصلا حول العالم، لكنها لم تحصل على موافقات واسعة على استخدامها حتى الآن.

وقال الوزير الروسي إن المركز الحكومي يعمل حاليا على تطوير لقاح آخر مضاد لفيروس كورونا، ودخل مراحل التجارب السريرية.

والتجارب السريرية مصطلح علمي يشير إلى اختبار اللقاح على البشر.

وتتوقع وزارة الصحة الروسية أن يطلب مطورو لقاحين آخرين طلب الموافقة على بدء التجارب السريرية على عدد من المتطوعين خلال 6-8 أسابيع.

وفي السياق ذاته، نقلت وكالة "ريا نوفوستي" عن موراشكو قوله إن موسكو تسعى إلى حملة تطعيم واسعة النطاق ضد الفيروس في أكتوبر المقبل.

ولم يحدد الوزير أي لقاح سيستخدم في عملية التطعيم، لكنه أكد إعداد قوائم المستفيدين من اللقاح.

وقال إن الأطباء والمعلمين سيكونون من أوائل الذين يتلقون التطعيم.

وسجلت روسيا، السبت، 95 وفاة جديدة، مما يرفع حصيلة الوفيات في البلاد إلى أكثر من 14 ألفا.

وفي اليوم ذاته، سجلت البلاد أكثر من 5400 إصابة في الساعات الـ 24 الأخيرة، وبذلك، يصبح إجمالي الإصابات أكثر من 845 ألفا.

بوتين روسيا لقاح