عرب وعالم

كورونا يشعل حرب المليارات بين ترامب والديمقراطيين

ترامب
ترامب

أشعل فيروس كورونا حرب "المليارات " بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والديمقراطيين بسبب رغبتهم في دفع البيت الأبيض مليارات الدولارات لتعويض المتضررين من الوباء واتهموا ترامب بالتسبب في الأزمة والفشل في حلها.


وقال زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي تشاك شومر، إنهم لم يتوصلوا لاتفاق مع البيت الأبيض، حول المساعدات المالية التي يتم تقديمها للمتضررين من أزمة فيروس كورونا المستجد.

ذكرت ذلك وكالة "رويترز"، اليوم السبت، مشيرة إلى أن البيت الأبيض أجرى مشاورات بناءة مع الديمقراطيين حول المساعدات المالية التي يتم تقديمها للمتضررين من أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).


وقال شومر: "أجرينا مشاورات بناءة، لكننا لم نتوصل بعد إلى اتفاق بهذا الشأن".
ويشن الديمقراطيون هجوما متواصلا على إدارة الرئيس الحالي دونالد ترامب، ويتهمونه بالفشل في مواجهة الأزمة، معتبرين أن سوء إدارته تسبب في إلحاق الضرر بملايين الأمريكيين وجعل أمريكا الدولة الأولى في العالم من حيث عدد الإصابات.

ويطالب الديمقراطيون وفي مقدمتهم مرشحهم في الانتخابات الرئاسية المقبلة جو بايدن، بتوفير رعاية صحية متكاملة ودعم لكل الأمريكيين.

ويعتبر ترامب، المنتمي للحزب الجمهوري، أن الديمقراطيين يريدون تشويه صورته وأنهم يستغلون أزمة كورونا للوصول إلى هدفهم وكسب أصوات الناس في الانتخابات المقبلة.

وتجاوز عدد مصابي كورونا المستجد، في الولايات المتحدة الأمريكية 4 ملايين نسمة و500 ألف شخص، بينهم أكثر من 153 ألف حالة وفاة.

 

ترامب الديمقراطيين