الموجز كافية

رحيله هز الوسط الفنى والزعيم صديق عمره.. ”الموجز” تحتفى بذكري وفاة الشرير أبو دم خفيف مصطفي متولي

مصطفي متولي
مصطفي متولي

تحل اليوم ذكري ميلاد الفنان مصطفى متولي الذي أشتهر بتجسيد أدوار الشر لكنه أستطاع أن يحقق المعادلة الصعبة فعلي الرغم من الشخصيات الشريرة التي قدمها إلا أنه صاحب "الدم الخفيف" وعندما يقدم الشخصية الكوميدية فلا نجد منافس له، وفي السطور المقبلة يعرض الموجز أبرز المحطات الفنية في حياة "الشرير أبو دم خفيف" مصطفي متولي.

١) ولد الفنان مصطفى محمد متولى في مثل هذا اليوم عام ١٩٤٩، بمحافظة كفر الشيخ، ظهرت عليه موهبة التمثيل منذ الطفولة لذلك كان يشارك في عروض مسرح المدرسة.

٢) أنتقل إلى القاهرة من أجل الدراسة، وألتحق بمعهد الفنون المسرحية وعمل فى مسرح الحكيم وشارك في عدة عروض منها "يا سلام سلم الحيطة بتتكلم".

اقرأ أيضاً

٣) بعد تخرجه من الجامعة أنطلق مصطفي متولي في مسيرته الفنية وشارك في الكثير من الأعمال السينمائية والمسرحية والتليفزيونية.

٤) ترك في السينما بصمة خاصة وتنوعت أدواره لذلك كان له قاعدة جماهيرية كبيرة ومن أبرز أعماله السينمائية: "شمس الزناتي، حتى لا يطير الدخان، المنسي، سلام يا صاحبي، عنتر شايل سيفه" وغيرهم.

٥) وكانت للدراما مكانة خاصة في قلبه حيث شارك في العديد من الأعمال التي مازلت عالقة في أذهان الجمهور منها: "لن أعيش في جلباب أبي، رأفت الهجان، بكيزة وزغلول، أم كلثوم، أوبرا عايدة، ألف ليلة وليلة، السقوط في الهوية، وغيرهم".

٦) تالق مصطفي متولي خلال مسيرته الفنية علي خشبة المسرح وشارك في عدد من العروض المسرحية التي رفعت شعار "كامل العدد" أبرزها: "بودي جارد، الزعيم، الواد سيد الشغال".

٧) تزوج مصطفى متولي من إيمان إمام شقيقة الفنان عادل إمام، وأنجب منها ثلاث أبناء هم، عمر وعصام وعادل، وقد احترف عمر التمثيل، وشارك في عدد أعمال أخرها "لمعي القط".

٨) شكل القدير مصطفي متولي مع الزعيم عادل إمان ثنائي مميز وكان دائمًا أيقونة أساسية في معظم أعماله بالسينما والمسرح، وقدما معًا أكثر من خمسة عشر عمل فني.

٩) وتوفي الفنان مصطفى متولي عن عمر يناهز ٥١ عامًا، بعدما انتابته أزمة قلبية مفاجئة عام ٢٠٠٥ فى الرابعة فجرًا، بعد انتهائه من أحد عروض مسرحية "بودى جارد".

١٠) في مشهد حزين أستقبل عادل إمان خبر وفاة صديق عمره مصطفى متولى ليسرع إلى المستشفى بصحبة فريق عمل مسرحية "بودى جارد" وأنهار علي باب المستشفى من البكاء علي حد وصف المتواجدين وقتها.

١١) وفاجئ عادل إمام الجميع وقتها بعد قرار إستمرار عروض مسرحية "بودى جارد" وإسناد دور مصطفى متولى للفنان محمد أبو داوود، بعد بيع كل تذاكر الحفل، ومع أول ظهور لأبو داوود على المسرح بكى الجميع لتذكرهم الراحل مصطفى متولى.

مصطفي متولي عادل إمام