عرب وعالم

الداخلية اللبنانية تكشف حقيقة إطلاق الرصاص على المتظاهرين

مظاهرات لبنان
مظاهرات لبنان

نفت وزارة الداخلية اللبنانية، بصورة قاطعة، صحة الأنباء التي تداولتها بعض وسائل الإعلام في لبنان ومواقع التواصل الاجتماعى، حول استخدام عناصر جهاز قوى الأمن الداخلي (الشرطة) للرصاص المطاطي أو الحي ضد المتظاهرين خلال تحركاتهم الاحتجاجية طوال الأسبوع الماضي.

وأكدت وزارة الداخلية اللبنانية - في بيان اليوم الجمعة - أنها سبق وتلقت من نقابة أطباء لبنان في بيروت، مذكرة حول خطورة استعمال الرصاص المطاطي على العين والرأس والقسم العلوي من الجسم، مشيرة إلى أن جهاز قوى الأمن الداخلي سبق وشدد بدوره على أن القوى الأمنية لم تطلق الرصاص المطاطي أو أي نوع آخر من الرصاص ضد المتظاهرين والمحتجين.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت احتجاجات حاشدة طوال الأيام القليلة الماضية، تخللتها العديد من مظاهر الغضب والعنف والمواجهات بين المتظاهرين والقوى الأمنية، وذلك على وقع تفاقم الأزمات والضغوط الاقتصادية والمالية والمعيشية والتداعيات الكارثية على العاصمة جراء الانفجار المدمر الذي وقع بميناء بيروت البحري قبل 10 أيام؛ والذي أسفر عن مقتل 177 شخصا و إصابة نحو 6 آلاف شخص.

وزارة الداخلية اللبنانية الرصاص المطاطي الحي لبنان المتظاهرين المحتجين