فتاوى وأحكام

هل يجوز الوضوء من حمام السباحة؟.. أمين الفتوى يُجيب

حمام السباحة
حمام السباحة

هل يجوز الوضوء من مياه حمام السباحة؟.. سؤال ورد للشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.

وأوضح أمين الفتوى خلال البث المباشر عبر الصفحة الرسمية للدار، أنه يجوز الوضوء من مياه حمام السباحة ولا شيء.

أرسل شخص سؤالا إلى دار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية يقول فيه: هل يجوز الوضوء في الحمام عاريًا بعد الاستحمام ؟

ورد الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الوضوء لا يشترط فيه ستر العورة لأنه ليس صلاة فهو وضوء وطهارة من أجل الصلاة.

وأضاف "عثمان"، خلال فتوى مسجلة له، فى إجابته عن سؤال أحد المتابعين يقول فيه (هل يجوز الوضوء بدون ستر العورة؟)، قائلًا: أنه لا بأس أن يتوضأ الإنسان بعد استحمامه أو اغتساله من الجنابة وهو عارٍ غير مرتدٍ ملابسه وكذلك المرأة، مشيرًا إلى أن كشف العورة فى أثناء الوضوء ليس من نواقض الوضوء.

وتابع: يجوز الصلاة بذلك الوضوء بعد خروجه من الحمام ، واستشهد بأن النبى صلى الله عليه وسلم، كان يغتسل هو والسيدة عائشة رضى الله عنها من إناء واحد.

هل يصح الوضوء بالملابس الخفيفة؟

أجاب الشيخ محمود شلبي، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، عن سؤال ورد اليه خلال فتوى مسجله له، مضمونة( هل يصح الوضوء بالملابس الخفيفة؟).

وأوضح، أن الوضوء بملابس أمر عادى لا حرج فى ذلك، فالوضوء من غير ملابس يجوز ولا حرج به، حيث ان ستر العورة شرط لصحة الصلاة وشرط لخروجي أمام الناس.

الوضوء مياه حمام السباحة أمين الفتوى دار الإفتاء المصرية الاستحمام النبى صلى الله عليه وسلم السيدة عائشة