نجوم الفن

توسلت للعامل أن يتركها فقتلها.. قصة مقتل فنانة شهيرة هزت الرأي العام

الموجز

تحل اليوم الذكرى الـ14، لرحيل الفنانة فاتن فريد حيث رحلت عن عالمنا في مثل هذا اليوم من عام 2007، تصدرت صفحات الحوادث، قضية مقتلها الشهيرة التي هزت الرأي العام.

وكانت فاتن فريد، تحتاط من أي شخص غريب بعد قضية مقتل الفنانة وداد حمدي علي يد الريجيسير الخاص بها، ولم تكن تعلم "فريد" أن تلك القصة سوف تتكرر معها برغم حرصها الشديد.

وتعود واقعة، مقتل فاتن فريد، إلى خلاف نشب بينها وعامل لدى زوجها في محطة البنزين التابعة له، وذهب هذا العامل لمنزل الفنانة كى تتوسط له لدى زوجها لإنهاء الخلاف وعودته مرة أخرى للعمل، ولكن اشتد النقاش بينهما، لتدفعه "فريد" بعيدا عنها وتسقطه أرضا، وغضب العامل تجاه، الفنانة فأخذ سكينًا كانت بجوار الفنانة، وسدد لها طعنات نافذة في القلب والصدر لتسقط قتيلة وسط بركة من الدماء.

وبعد توسلات، فاتن فريد، للعامل بأن يتركها إلا أنه ظل حتى تأكد من أن طعناته كانت نافذة لترحل "فريد" بعد وصولها للمستشفى مباشرة، وبعدها قام حارس المنزل بـ الإمساك بالقاتل وسلمه لرجال المباحث.

فاتن فريد الرأي العام وداد حمدي
link link link