تقارير وأحداث

«الأطباء» تنعى طبيبين بعد وفاتهما بكورونا.. وارتفاع عدد الشهداء لـ 374

 نقابة الأطباء
نقابة الأطباء

نعت النقابة العامة للأطباء، كلا من: الشهيد الدكتور وائل حمدى استشاري طب الأطفال بمستشفى السنبلاوين بالدقهلية، والشهيد الدكتور على فليفل مدير الخدمات الطبية بالتأمين الصحي بالبحيرة، ووجهت النقابة خالص العزاء لأسرتيهما ودعت الله أن يرحمهما برحمته الواسعة وأن يُسكنه مع الأبرار والشهداء، مشيرة إلى ارتفاع عدد الشهداء الى 374 .
كان قد قال الدكتور إبراهيم الزيات، عضو النقابة العامة للأطباء، إن شهر يناير 2021 شهد أكبر عدد من شهداء الأطباء إثر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أنه تم تسجيل 98 شهيد خلال يناير وحده، لافتا إلى أن النقابة ليس لديها إحصائيات دقيقة، مشيرا إلى عدم وضوح سبب ذلك الحقيقى، إلا أنه قد يرجع إلى زيادة معدلات انتشار الفيروس الواضحة للجميع، مضيفا: الأعداد التى يتم إعلانها من قبل النقابة ليس كل شهداء الأطباء بل فقط ما يصل لها من معلومات، والأعداد الدقيقة لدى وزارة الصحة فقط.


ويأتى شهر يناير 2021 فى المرتبة الأولى من حيث عدد الشهداء، حيث بلغ إجمالى ما تم تسجيله بنقابة الأطباء 98 شهيدا، يليه فى الأعداد شهر ديسمبر 2020 بـ52 شهيد، وشهر يونيو 2020 بحوالى 50 شهيد، وهو ما يعكس إرتفاع أعداد شهداء الأطباء فى الموجة الثانية عن الأولى، حيث بلغ عدد شهداء الأطباء فى أبريل 2020 حوالى 7 أطباء، و15 شهيد فى مايو 2020 ، و50 طبيب فى يونيو 2020، و23 طبيب فى يوليو 2020، و22 طبيب فى أغسطس الماضى، و22 شهيد فى سبتمبر الماضى، و12 شهيد فى أكتوبر الماضى، و24 شهيد فى نوفمبر 2020، ثم بدأت النقابة فى تسجيل ارتفاع ملحوظ فى الأعداد، حيث وصلت إلى 52 شهيد خلال ديسمبر 2020، وخلال 12 فى يناير 2021 بلغ العدد 38 شهيدا.

af9d888bae4c334c913b260847c074f3.jpege475825194412e00f71eb5b0c164c4f9.jpeg
نقابة الأطباء نعى طبيبين وفاة الأطباء كورونا شهداء
link link link