نجوم الفن

محطات في حياة محمد صبحي.. قلد مبارك وانتقد الثورة.. وطلب من السيسي إنقاذ الفن والثقافة.. ورفض تجسيد شخصية طبيب الغلابة

الموجز

لقب بـ"فارس المسرح" وساهم خلال مسيرته الفنية التي امتدت لأكثر من 40 عاما، في اكتشاف وتقديم عدد كبير من النجوم الذين أصبحوا اليوم من رواد الحركة الفنية في مصر، واختار محمد صبحي، أن يكون مسرحه جادا معبرا عن الواقع، حيث تناول وقائع سياسية واجتماعية قبل عقود من حدوثها على أرض الواقع، كما في مسرحياته "تخاريف" و"وجهة نظر" و"ماما أمريكا".

ولد الفنان محمد صبحي في الثالث من مارس عام 1948 ، واستطاع طوال هذه السنوات أن يملأ المسرح بالعديد من الانتاجات الإبداعية، التي لا يختلف عليها اثنان، فهو الممثل المصري الوحيد الذي كتب اسمه في موسوعة جينيس البريطانية كأحسن ممثل قدم شخصية "هاملت" بأسلوب مميز وبمنظور عصري حديث.

قام بتقليد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك حين كان ما يزال في الحكم على خشبة المسرح في مسرحية "ماما أكريكا" ولم يتعرض للتوقيف ولم يتوقف عرض مسرحيته، مشيرا إلى أنه رفض تقليد مبارك بعد تنحيه، حيث قال :"لأن (جيناتي مصرية) ولو وقع عدوي أمامي لن أدوس عليه".
وكشف الفنان محمد صبحي، عن استدعاء مباحث أمن الدولة له 3 مرات، منذ بدء عرض مسرحية "ماما أمريكا"، وطلب منه ضابط أمن الدولة التوقف عن تمثيل مشهد "تقليد" الرئيس الأسبق حسني مبارك، لعدم التسبب في حودث أزمة".
وتابع الفنان :"أنا رديت قلت له مش هابطل حتى لو هاقعد في الشارع، اكتبلي ورقة رسمية تقول إني باقلد حسني مبارك، ولو انت شايف إن فيه تطابق بين طريقة تمثيلي ومبارك فهي دي طريقتي".
واستكمل صبحي :"الضابط قال لي أنا هاجي أشوف المشهد، قلت له: أحجزلك مكان؟ فقال: لأ، أنا هاجي بطريقتي، ولما جه طولت في المشهد، فطلع من المسرحية قال لي: خلي المشهد ماتشلهوش، ده زميل ليك اللي مقدم فيك الشكوى دي".

كما كشف صبحي أنه تلقى عرضا لتقديم برنامج سياسي ساخر على غرار باسم يوسف ولكنه رفض، لأن 95% من موهبته وقدراته تكمن في كونه ممثلا و5% من قدراته هي أن يكون محاورا جيدا، ولذلك عرض فكرة برنامج "على بلاطة" الذي يجمع ما بين الحوار والمسرح، غير أنه بعد الحلقة التجريبية قرر أن ينسحب من البرنامج على الرغم من تنافس الفضائيات لإنتاجه، لأنه لا يعتقد أن الإنتاج سيتماشى مع رؤيته للبرنامج.

وفي تصريح من قبل قال صبحي :"أنا لست مع الثورة المستمرة لأنها كدة بقت أوكازيون الثورة تعني التغيير والناس يجب أن تغير أنفسها قبل أن تطالب بتغيير الأنظمة".

أشاد الفنان محمد صبحي، بالإنجازات الكبيرة التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال سنوات عهده في حكم مصر الماضية، مؤكدًا أن مصر لم تشهد إنجازات مماثلة للتي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة.

وأضاف أنه يناشد الرئيس السيسي، بإنقاذ الثقافة والفنون في مصر، منوهًا إلى أن مصر فقدت في الآونة الأخيرة أعلام في الفن، وينبغي المحافظة على ما تبقى من رموز فنية في مصر حتى يتسنى لهم إخراج جيل جديد ينهض بالفن والإبداع ولا ينحدر به.

أكد الفنان محمد صبحي أنه يرفض تجسيد شخصية محمد مشالي المعروف باسم طبيب الغلابة.

محمد صبحي طبيب الغلابة محمد مشالي السيسي مبارك الثورة الفن الثقافة
link link link link link link link link