تقارير وأحداث

شكرى: مصر لم تدخر جهدًا لتحقيق الاستقرار فى ليبيا و ترفض أى تدخلات خارجية بها

الموجز

أكد وزير الخارجية سامح شكري اليوم فى الجلسة الافتتاحية لأعمال الدورة العادية بحضور وزراء خارجية مصر والدول العربية على المستوى الوزاري 155، أن مصر لم تدخر جهدًا لتحقيق الاستقرار فى ليبيا.

وقال شكري " إن مصر تدعم المفاوضات الليبية للتوصل إلى حل سياسي، وندعم وقف التدخلات الخارجية بها"، مشيرا إلى أن الحدود الممتدة التي تجمع مصر وليبيا تجعل مصر أكثر حرصًا بأن تنعم ليبيا وأهلها بالأمن والأمان

وأوضح شكرى أن مصر سعت للتوصل لتسوية سياسية بناء على مخرجات برلين وقرارات الشرعية الدولية ودعمت جميع المفاوضات التي تضم الأطراف الليبية برعاية الأمم المتحدة، للوصول إلى اتفاق الحوار الوطني الليبي الأخير بـ جينيف واختيار رئيس الوزراء ، والمجلس الرئاسى وهو ما يشكل فى مجمله خطوة على الطريق السليم . وأكد شكري على صعوبة تحقيق الاستقرار المرجو دون إنهاء كافة التدخلات الخارجية في ليبيا مع ضرورة استمرار احترام وقف اطلاق النار.

وشدد شكري خلال الاجتماع الوزاري الثاني للجنة العربية المعنية بمتابعة التدخلات التركية الذى عقد صباح اليوم على الرفض القاطع لاستمرار التدخلات التركية في المنطقة والتي تنطوي على وجود قوات تركية عسكرية على أرض دولة عربية شقيقة، ولاشك انها سياسات تؤدى إلى تعميق حدة الاستقطاب وإذكاء الخلافات.

سامح شكرى مصر ليبيا
link link link