عرب وعالم

البلطجية..الإخوان يعتدون بالضرب عبى نائبة تونسية داخل البرلمان

الموجز

أكدت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، الثلاثاء، تعرضها للاعتداء بالضرب من قبل أعضاء ائتلاف "الكرامة" الإخواني داخل البرلمان التونسي.

وعبر فيديو على صفحتها بـ"فيسبوك"، قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر التونسي: "تعرضت لمحاولات منع دخول مقر البرلمان وإلقاء كلمتي بجلسة اليوم".

وانتقدت رئيسة الحزب المتصدر لاستطلاعات الرأي في تونس صمت النواب على ما سمّته "مظلمة" يتعرض لها "الدستوري الحر " لأنه كشف ملابسات تورط الغنوشي في أجندات معادية للأمن القومي.

وكانت عبير موسي قد تعرضت للمنع الأسبوع المنقضي من حضور اجتماع مكتب مجلس النواب بعد أن نعتت الغنوشي بـ"شيخ الإرهاب"، وطلبت منه الرحيل عن البرلمان باعتباره "عميل الإخوان".

وتتحرك رئيسة الحزب الدستوري الحر في رحاب البرلمان التونسي منذ الأربعاء 17 مارس للحصول على وثائق إدارية تثبت تعاون البرلمان مع مؤسسة أمريكية.

موسي قالت إن التعاون بين الطرفين يدل على تدخل أجنبي في تسيير المجلس التشريعي التونسي وعلى دعم الولايات المتحدة للإخوان في تونس.

ويعيش البرلمان التونسي منذ الانتخابات التشريعية لسنة 2019 على وقع صراع مفتوح بين الدستوري الحر وحركة النهضة المتهمة بارتباطات دولية تدعم الإرهاب وتغذي التكفير تحت قبة البرلمان.

عبير موسى تونس الإخوان المسلمين البرلمان التونسي حركة النهضة