حوادث ومحاكم

الأمن يكشف حقيقة التعدى على طبيب بإحدى المستشفيات بالغربية

الموجز

فى إطار ما تم تداوله بأحد المواقع الإخبارية وعدد من صفحات مواقع التواصل الإجتماعى بشأن تعرض طبيب بإحدى المستشفيات بالغربية للإعتداء بالضرب من قِبل أهلية إحدى السيدات "محجوزة بذات المستشفى بالفحص تبين أن حقيقة الواقعة تتمثل فى أنه بتاريخ 7 الجارى تبلغ لمركز شرطة السنطة بمديرية أمن الغربيةمن نقطة شرطة إحدى المستشفيات بوقوع مشاجرة داخل مبنى العزل لمصابين فيروس "كورونا". على الفور إنتقلت الأجهزة الأمنية لمحل البلاغ ، وتبين حدوث مشاجرة بين كلٍ من طرف أول طبيب بالمستشفى المُشار إليها"مصاب بـ "سحجات متفرقة وإشتباه بكسر أحد أصابع اليد" طرف ثانٍ أحد الأشخاص بالمعاش وأبنائه "4 أشخاص لإثنين منهم معلومات جنائية"من بينهم سيدة مقيمين ببندر السنطة بسبب إعتراض الطرف الثانى على قيام الطبيب بإدخال مريضة مصابة بفيروس "كورونا"داخل عنبر العزل المحجوز به زوجة الأول من الطرف الثانى ووالدة باقى أفراد الطرف الثانى مما أدى إلى حدوث مشادة كلامية بين الطرفين تطورت إلى مشاجرة تعدى خلالها الطرف الثانى على الطبيب بالضربمحدثين ما به من إصابات.عقب تقنين الإجراءات تم ضبط جميع المتهمين وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكاب الواقعة على النحو المشار إليه.تم إتخاذ الإجراءات القانونية، وعرضهم على النيابة العامة

حقيقة التعدى على طبيب
2030 link link