الأخبار

التنمية المحلية تكشف سبب ارتفاع تكلفة أول مرحلة لمشروع تطوير القرى ”حياة كريمة”

الموجز

أكدت وزارة التنمية المحلية أن تكلفة المرحلة الأولى للبرنامج القومى الشامل لتطويرالريف المصرى ضمن المرحلة الجديدة للمبادرة الرئاسية "حياة كريمة " ستصل إلى حوالى 200 مليار جنيه بسبب تكلفة تأهيل المنازل التى تصل إلى نحو 100 ألف منزل بالقرى المستهدفة.

وأوضح التقرير الذى تصدره الوزارة بشكل دورى، أن المبادرة تتضمن إقامة وتطوير مدارس ودعم منظومة التعليم والصحة، ومراكز الشباب، كما سيتم رصف الشوارع التى تربط القرية مع القرية الأم والمركز، أما الطرق داخل القرية، سيتم تثبيت تربة مثبتة.

كان اللواء محمود شعراوى وزيرالتنمية المحلية أكد انتهاء الحصرالمبدئى لتحديد المنازل المتهالكة للأسرغيرالقادرة بكل قرية من خلال اللجان المجتمعية وبالتنسيق مع مؤسسة "حياة كريمة" و شباب البرنامج الرئاسى ووزارة التضامن الاجتماعي، حيث سيتم إعادة تأهيل 100 ألف مسكن وجارى حالياً مراجعة وتدقيق البيانات الخاصة بها للوصول للقوائم النهائية، كما تم الانتهاء من تشكيل لجان التنمية المتكاملة على مستوى الوحدات المحلية القروية برئاسة رئيس الوحدة القروية وعضوية مدير وحدة التضامن الاجتماعى وممثلين لإثنين من الشباب والنساء والقيادات الطبيعية من كل قرية تابعة للوحدة القروية، فضلا عن ثلاثه يمثلون المجتمع المدنى بنطاق الوحدة وممثل مؤسسة حياة كريمة، حيث يبلغ عدد أعضاء اللجان حوالى 10 آلاف عضو 35% من الشباب أقل من 35 سنة ، وحوالى 35% منهم نساء .

التنمية المحلية مشروع تطوير القرى مبادرة ”حياة كريمة”
link link link