نجوم الفن

أحمد شيبة: مش هغنى في إسرائيل بـ100 مليون دولار وهذه حكاية ”مجنون شيبة”

شيبة
شيبة

قال الفنان أحمد شيبة أن اتفاقه مع أحد معجبيه - أبو صدام أو "مجنون شيبة" - ليقوم بنمرة في فرح غنى به، كحيلة لتحقيق الشهرة، كذبة وشائعة لا أساس لها من الصحة.

وخلال حواره مع المخرجة إيناس الدغيدي في برنامج "شيخ الحارة والجريئة" على قناة القاهرة والناس، قال أحمد شيبة: "لا حول ولا قوة إلا بالله، كيف اتفق معه؟ وصلت الفرح متأخرا، وكان قبلي الحاج عربي الصغير، وطارق الشيخ."

وأضاف: "الواقعة حققت لي الصيت بالفعل. أبو صدام كان يحبني والحب لا يباع ولا يشترى.

وتابع: "هو لا مجنون ولا مدروش، هو راجل محترم جدا، وأنا إفتكرته شارب لما قام وكسر الكراسي، طلع بيحبني وبيحب الأغنية."

وقال شيبة، أنه سيوافق على الغناء مع سعد الصغير وأمينة في حفلة حتى لو كانت حجم صور الدعاية الخاصة بهما أكبر منه، موضحًا أنه لا يلتفت إلى حجم الصورة والدعاية له بالنسبة لباقي المطربين، إذ إنه يهتم بالنجاح، كما أنه يرفض أن يؤدي دور المرأة في الأفلام أو المسلسلات.

وأضاف أنه يرفض الغناء بإسرائيل، متابعًا: "لو اتعرض عليا 100 مليون دولا مش هغني في إسرائيل"، مؤكدًا أنه كان يأمل منذ الطفولة أن يكون مطربًا، وأنه كان سيغني أغنية "صح النوم" مع أحمد عدوية، إلا أن محمود الليثي غناها بدلًا منه

 

أحمد شيبة شيخ الحارة ايناس الدغيدي
link link link link link link link link