نجوم الفن

60 عام أشغال كوميدية.. حكايات وأسرار فى حياة الراحل سمير غانم

سمير غانم
سمير غانم

رحل اليوم عن عالمنا الفنان الكوميدي سمير غانم عن عمر ناهز الـ84عاماً، بعد صراع مع المرض، وذلك بعد تدهور حالته الصحية بالعناية المركزة والتي نقل إليها مؤخراً بسبب مضاعفات حادة، وخلل في وظائف الكلى، ونشر خبر وفاة سمير غانم الإعلامي رامي رضوان زوج ابنته دنيا، عبر حسابه على "فيسبوك"، طالباً الدعاء له بالرحمة.

وكشف حسن الرداد عن موعد الجنازة والمقرر له غدا بعد صلاة الجمعة من مسجد المشير بالتجمع الخامس.

يعتبر سمير غانم من أهم وأشهر الفنانين في مصر والوطن العربي، والذي ظل متربعاً على قائمة الممثلين الكوميديين سواء في المسرح أو السينما أو التلفزيون، وله العديد من الأعمال الفنية المختلفة التي تخطت الـ300 عملاً، خلال مسيرة فنية التي تقترب من الـ60 عاماً .

ولد سمير يوسف غانم، في 15 يناير 1937، بإحدى قرى أسيوط جنوب مصر، وكان والده يعمل ضابطاً في الشرطة المصرية، وأراد أن يضم نجله للعمل في الشرطة، وبالفعل التحق سمير بكلية الشرطة إرضاء لوالده ولم ينجح فيها، حيث رسب في الكلية لمدة عامين متتاليين، وتم فصله منها، والتحق بعدها بكلية الزراعة - جامعة الإسكندرية .

تحولت حياة سمير غانم، 180 درجة بعدما كان من المقرر أن يصبح واحداً من ضباط الشرطة الذين تتميز حياتهم بالجدية والصرامة، ليصبح واحداً من أهم الممثلين الكوميديين في تاريخ مصر، وذلك بعد التحاقه بكلية الزراعة التي بدأ من خلالها مشواره الفني، حيث قدم العديد من الأعمال على المسرح الجامعي الذي وجد ضالته فيه.

بدأت شهرة غانم في ستينيات القرن العشرين، من خلال فرقة "ثلاثي أضواء المسرح" الشهيرة، التي شارك خلالها مع الفنان الضيف أحمد، وجورج سيدهم، في تقديم العديد من الاسكتشات الفنية سواء على المسرح أو في السينما، كان أبرزها مسرحيات "طبيخ الملائكة" و"جوليو ورومييت" التي كانت من بطولة الثلاثي، وأفلام "30 يوم في السجن" بطولة الفنان فريد شوقي، و"شاطئ المرح" بطولة نجاة وحسن يوسف .

استمر سمير غانم في الفرقة حتى وفاة أحد أعضائها الضيف أحمد في عام 1970، ليعمل مع جورج سيدهم، في العديد من المسرحيات كان أشهرها "المتزوجون" عام 1978، و"أهلاً يا دكتور" عام 1981 .

وشهدت فترة الثمانينات الانطلاقة الحقيقية لسمير غانم الذي استطاع أن يحقق نجاحاً كبيراً من خلال الفوازير، حيث قدم سلسلة من فوازير رمضان تحت اسم "فوازير فطوطة" وقدم بها شخصيتي "سمورة" و"فطوطة " .

تزوج سمير غانم، في عام 1984 من الفنانة دلال عبد العزيز، وأنجبا ابنتيهما دنيا وإيمي وكلاهما دخلا عالم التمثيل.

شارك غانم في مئات الأفلام والمسلسلات والمسرحيات، خلال مسيرته الفنية الطويلة الممتدة لقرابة الـ60 عاماً، كان أبرزها أفلام "يا رب ولد"، "الرجل الذي عطس"، "لسنا ملائكة"، "واحد في المليون"، "المجانين الثلاثة"، "نحن الرجال طيبون"، "نهاية رجل تزوج"، ومسلسلات "حكاية ميزو"، "بكيزة وزغلول"، "قط وفار فايف ستار"، "عوالم خفية"، ومسرحيات "أنا ومراتي ومونيكا"، "دور ري مي فاصوليا"، "بهلول في اسطنبول".

كما خاض سمير غانم تجربة تقديم برامج تلفزيونية، حيث قدم برنامج "سمير شو" في عام 1995، وكررها مرة أخرى في عام 2007، من خلال برنامج "ساعة مع سمير غانم".

كانت آخر إطلالة له من خلال إعلان لإحدى شركات الاتصالات التي اتسمت بالطابع الكوميدي وانتزعت ضحكات كثيرين خلال سجاله مع ابنته إيمي التي شاركته به، وكانت مسرحية "الزهر لما يلعب" آخر أعماله التي قدمها العام الماضي، بطولته مع شيرين وطارق الإبياري.


يذكر أن الفنان سمير غانم تعرض لوعكة صحية خلال الأيام الماضية، حيث عانى من خلل في وظائف الكلى، ونقل على إثرها لغرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات المهندسين، وتدهورت حالته الصحية فى الأيام الماضية حتى لفظ أنفاسه الأخيرة هناك.

سمير غانم دلال عبد العزيز الرجل الذي عطس ثلاثي اضواء المسرح
link link link link link link link link