بيزنس وبورصة

نيفين جامع: لأول مرة ضم صناعة الدواء الى القطاعات التصديرة المستفيدة من برنامج المساندة التصديرية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

كشفت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ، أنه سيتم بعد غد الأربعاء اعتماد البرنامج الجديد لـ دعم الصادرات، ورد الاعباء لتطبيقه علي الشحنات المصدرة اعتبارا من 1 يوليو 2020.

وتشمل محاور البرنامج الجديد لمساندة الصادرات تعميق الصناعة الوطنية وتنمية الصعيد والمناطق الحدودية الى جانب مساندة المشروعات المقامة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وكذلك تنمية صادرات المشروعات الصغيرة وتعزيز نفاذ الصادرات المصرية لأسواق دول القارة الافريقية والاسواق الجديدة، بالإضافة الى مساندة الشحن البري والبحري والجوي للصادرات الى جانب تحقيق زيادة في الصادرات ودعم البنية الاساسية للتصدير.

وأشارت خلال المؤتمر الذي ينظمه المجلس التصديري للصناعات الطبية والدوائية، تحت عنوان ” استراتيجية تصدير الدواء إلى أفريقيا” اليوم أنه تم الاتفاق مع الوزراء المعنيين ورجال الأعمال أعضاء صندوق تنمية الصادرات على أن يتم العمل بالبرنامج الجديد لمدة 3 سنوات ، كما سيتم اجراء مراجعة دورية له، وعمل برامج مساندة للقطاعات ذات الاولوية.

ويستهدف برنامج المساندة الجديد تحقيق طفرة نوعية فى معدلات التصدير وعدم حدوث انخفاض في الصادرات المصرية تأثرا بحالة الانكماش الاقتصادي العالمي الناتج عن تفشي وباء فيروس كورونا عالمياً وتحقيق زيادة جوهرية في الصادرات المصرية باعتبارها رافداً اساسياً للنقد الاجنبي وقاطرة النمو لصناعات مصرية ذات قدرة تنافسية عالية في الاسواق العالمية.

وتتضمن أهداف البرنامج الجديد رفع معدلات تشغيل العمالة في الصناعات المختلفة لاستيعاب الطاقات الاضافية نتيجة توقف بعض الانشطة الاقتصادية، وتحقيق نقلة جوهرية في الاستثمارات المحلية والاجنبية في الصناعات المختلفة، بالاضافة الى تعميق الصناعة الوطنية ورفع مستويات الجودة للمنتج المصري فضلاً عن ربط المنتج المصري بسلاسل التوريد العالمية وخلق جيل جديد من المصدرين.

وأضافت جامع تم الاتفاق على زيادة دعم تكلفة الشحن إلى السوق الافريقي لتصل إلى 80% مقابل 50% في البرنامج السابق.

وأكدت جامع أن الوزارة تستهدف تنمية وزيادة الصادرات المصرية مشيرة الى أنه تم وضع أولويات لقطاعات معينة وفقا لمحددات.

وأوضحت أنه تم عقد لقاء مع رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي يوم السبت الماضي، والذى أكد ان قطاع الدواء ومستحضرات التجميل من القطاعات الهامة والواعدة سواء على المستوى المحلي او الخارجي خاصة في السوق الافريقي مؤكدا أن زيادة الصادرات الى افريقيا هو توجه دولة.

وأكدت جامع أن هناك تنسيقا وتعاونا بين كافة الجهات والكيانات ذات الصلة لحل كافة المعوقات والمشاكل التى تواجه المصدرين، مشيرة إلى أن الحكومة لا تعمل في جزر منعزلة.

وزيرة التجارة والصناعة قطاع الصادرات دعم الصادرات المساندة التصديرية قطاع الدواء
link link link link link link