عرب وعالم

تصريح صادم من البيت الأبيض بشأن موقف بايدن من لقاء رئيس إيران

بايدن
بايدن

قالت جين بساكي المتحدثة باسم البيت الأبيض، اليوم الإثنين،إن واشنطن ستواصل العمل من أجل تحقيق تقدم في المفاوضات النووية غير المباشرة مع إيران في فيينا لأنها تصب في مصلحة الولايات المتحدة وأمنها القومي.

وفي مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، قالت بساكي إن الولايات المتحدة ليس لديها جدول زمني للتوصل إلى اتفاق مع إيران بشأن البرنامج النووي.

وأكد المتحدثة باسم البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي جو بايدن لا يخطط للاجتماع مع زعماء إيران الجدد.

وبشأن إرادة الحكومة الجديدة لإيران - بعد فوز إبراهيم رئيسي بانتخابات الرئاسة - للعودة إلى الاتفاق النووي، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض إن "المرشد الإيراني علي خامنئي هو الذي يقرر في إيران قبل وبعد الانتخابات".

وتابعت متحدثة البيت الأبيض أن الولايات المتحدة برئاسة بايدن تتطلع قدماً إلى إحياء الاتفاق النووي مع إيران.

وطالب البيت الأبيض الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين في إيران.

ذكر تقرير إيراني إن رفع واشنطن للعقوبات سيتطلب 3 أشهر على الأقل، مشيراً إلى أن واشنطن تعمل على خطة قانونية لإطالة أمد العقوبات على طهران، برغم كل المحاولات الدائرة والمفاوضات الرامية إلى رفعها بالكلية.

وقال الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي، إن "الحكومة المقبلة لن تكون متعلقة بتيار خاص في البلاد، وأدعم المفاوضات النووية، لكن ينبغي تحقيق المطالب الإيرانية"، وأكد أن "طهران لا تعول على مفاوضات فيينا لتحسين الوضع الاقتصادي".

الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي البيت الأبيض الولايات المتحدة طهران مفاوضات فيينا