الأخبار عرب وعالم

أول تعليق لـ الولايات المتحدة على بدء إثيوبيا الملء الثاني لسد النهضة

بايدن
بايدن

طالبت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، جميع أطراف قضية سد النهضة بالامتناع عن الخطوات أحادية الجانب بشأن سد النهضة، مشيرًا إلى أن بدء إثيوبيا الملء الثاني للسد يزيد التوتر بين الأطراف الثلاثة.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس: “مستمرون في دعم جهود الحوار والتعاون للتوصل إلى اتفاق بين مصر والسودان وإثيوبيا بشأن سد النهضة”.

وأضاف: “ندعم جهود الاتحاد الأفريقي لخفض التوتر في قضية سد النهضة وتسهيل عقد مفاوضات مثمرة”.

وتابع: “واصلنا دعم الجهود المتواصلة بين السودان ومصر وإثيوبيا لحل مسألة سد النهضة بشكل بناء”.

وأردف: “ندعو جميع أطراف قضية سد النهضة إلى الامتناع عن الخطوات أحادية الجانب التي من شأنها توسيع الفجوات بين المواقف”.

وتابع: “بدء إثيوبيا الملء الثاني لسد النهضة من شأنه زيادة التوتر”.

وطالبت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، بضرورة عدم اتخاذ إجراءات أحادية بشأن سد النهضة، من شأنها أن تقوض البحث عن حلول للأزمة القائمة بين مصر والسودان وإثيوبيا.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، إنه “يجب ألا يكون هناك عمل أحادي بشأن سد النهضة يقوض البحث عن حلول”.

وأضاف: “ندعم بقوة الدور الذي يقوم به رئيس الاتحاد الإفريقي في تسهيل المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا”.

وزارة الخارجية الأمريكية سد النهضة الملء الثاني إثيوبيا مصر السودان الاتحاد الأفريقي
link link link link link link