عرب وعالم

رسائل نارية لـ البابا فى أول ظهور له بعد مغادرة المستشفي

الكنيسة
الكنيسة

دعا البابا فرنسيس، اليوم الأحد 18 يوليو، إلى السلام والحوار في كوبا بعد احتجاجات غير مسبوقة على مستوى البلاد.

وقال البابا فرنسيس في خطابه الأسبوعي أمام المؤمنين في ساحة القديس بطرس، وهو أول ظهور علني له منذ عودته إلى الفاتيكان بعد 11 يوما من الإقامة في المستشفى: "أنا أيضا قريب من شعب كوبا العزيز في هذه الأوقات الصعبة"، وذلك وفقا لما نشرته وكالة أنباء "رويترز".

وكان رئيس كوبا والحزب الشيوعي ميجيل دياز كانيل اتهم الولايات المتحدة بإشعال الاضطرابات، كما دعا أنصاره إلى مجابهة "الاستفزازات"، قائلا إن الموالين له مستعدون للدفاع عن الحكومة بأرواحهم.

من جهة أخرى، حث البابا فرنسيس على إنهاء أعمال العنف الأخيرة في جنوب إفريقيا ووصف الفيضانات المميتة في ألمانيا وبلجيكا وهولندا بأنها "كارثة".

كوبا السلام بابا الفاتيكان البابا فرنسيس الولايات المتحدة إفريقيا
www www