صحة وجمال

هل لقاح كورونا يحمي الحوامل من الإجهاض؟

الحوامل
الحوامل

أظهرت عدد من الأبحاث الحديثة التى نشرت مؤخرا عن تأثير فيروس كورونا على الحوامل من قبل مسؤولو الصحة في ولاية ميسيسيبي، إن التعرض لخطر الإجهاض بين النساء الحوامل تضاعفت مقارنة بما كان عليه قبل وباء فيروس كورونا المستجد COVID19.

من ناحيته، علق مسئول الصحة بالولاية الدكتور توماس دوبس، قائلا إن 72 حالة إجهاض حدثت بين نساء حوامل غير محصنات بلقاح فيروس كورونا أصيبوا بالفيروس خلال فترة حملهم، وفقا لما نشر في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وبالتالي يأمل الأطباء أن تكون هذه الدراسة بمثابة تحذير وأن يساعد في إقناع النساء الحوامل المعرضات لخطر أكبر للإصابة بأمراض خطيرة أو الوفاة جراء إصابتهم بعدوى فيروس كورونا COVID-19، بالحصول على لقاح فيروس كورونا.
وتلقى 24.8 بالمائة فقط من الحوامل جرعة واحدة على الأقل من لقاح فيروس كورونا COVID-19، وفقًا لبيانات مركز السيطرة على الأمراض، وهذا على الرغم من العديد من الدراسات التي وجدت أن الأمهات الحوامل أكثر لأعراض خطيرة ومضاعفات جراء إصابتهم بعدوى فيروس كورونا COVID-19 أو الوفاة من عامة السكان.
كما كشفت إحدى الدراسات التي أجريت الشهر الماضي من جامعة كاليفورنيا، أن النساء اللائي يخضعن للولادة أثناء إصابتهم بعدوى فيروس كورونا COVID-19 كانوا أكثر عرضة بنسبة 5.7 مرة للدخول إلى وحدات العناية المركزة بنسبة 5.2 في المائة مقارنة بـ 0.9 في المائة من النساء اللائي لم يصبن بعدوى فيروس كورونا كوفيد.

هذا إلى جانب أنه قد مات حوالي 0.1 في المائة من الأمهات المصابات بالفيروس مقارنة مع 0.01 في المائة من أولئك الذين لم يصابوا بفيروس كورونا بفارق 10 أضعاف، كما أعلن دوبس في المؤتمر الصحفي أن الولاية تحقق في وفاة ثماني نساء حوامل أصبن بعدوى فيروس كورونا COVID-19.

وفي الشهر الماضي، شجع مركز السيطرة على الأمراض النساء الحوامل على التطعيم ضد عدوى فيروس كورونا COVID-19؛ حيث عدلت الوكالة توصيتها بعد أن وجدت الدراسات أن لقاحات فيروس كورونا COVID-19 لا تزيد من خطر الإجهاض.

دراسة لقاح كورونا الحوامل الإجهاض تأثير فيروس كورونا على الحوامل
link link link link link link link link link link link