فتاوى وأحكام

هل تصح الصلاة بعد لمس الكلاب؟ .. الإفتاء تجيب

الموجز

قال الدكتور محمد عبد السميع أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية خلال البث المباشر للدار على صفحتها الرسمية على الفيس بوك إن دار الإفتاء تتبنى قول المالكية بأن الكلب طاهر وليس نجسا.

جاء ذلك رداً على سؤال لأحد المتابعين مفاده "هل لمس الكلب ينقض الوضوء ؟"

وأكد عبد السميع أنه بناء على ذلك فإنك لو لامست كلبا لا تكون قد لامست نجسا لأن هناك قاعدة فى الفقه المالكي تقول إن كل حي طاهر وبذلك لا يكون لمس الكلب منجسا ولا شيء فيه.

وقال الشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية أيضاً رداً على ذات السؤال إن لمس الكلب أو لعابه لا ينقض الوضوء لأن الطهارة إذا ثبتت بمقتضى دليل شرعي فلا يمكن رفعها إلا بدليل شرعي ولا دليل في النقض من مس الكلب أو لعابه لذلك لم يذكره العلماء في نواقض الوضوء .

وأضاف شلبي فى إجابته أن قراءة القرآن والصلاة لا حرج بهما فيجب عليك أن تتوضأ وتصلى ولكن الإشكال لديك فى مسألة الكلاب حيث قال كثير من المشايخ أن الكلاب طاهرة وهذا على المختار للفتوى وهو ما عليه فقهاء المالكية.

وأشار إلى أن لمس الكلب لا ينقض الوضوء وكذلك لا ينقل إليك النجاسة فيمكن أن تلمسه ولا حرج فى ذلك وستكون الصلاة صحيحة.

هل تصح الصلاة بعد لمس الكلاب؟ دار الإفتاء المصرية الصفحة الرسمية لدار الإفتاء على الفيس بوك هل لمس الكلب ينقض الوضوء ؟
الزمان الطريق