تقارير وأحداث

تفاصيل ندوة ”ثقافة الصيانة .. مفاهيم و مبادئ” بألسن عين شمس

الموجز

نظم قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الألسن جامعة عين شمس ندوة ثقافية بعنوان "ثقافة الصيانة .. مفاهيم و مبادئ"، تحت رعاية الدكتور محمود المتيني رئيس الجامعة والدكتور هشام تمراز نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتورة سلوى رشادعميد الكلية وإشراف الدكتورة يمنى صفوت وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة استضافت خلال فعالياتها الدكتور حسام الدين حسن البرمبلى رئيس قسم العمارة السابق بكلية الهندسة و أستاذ الصيانة و الخبير الدولي في الصيانة و تشغيل المباني.

وافتتحت الدكتورة سلوى رشاد عميد الكلية فعاليات الندوة مؤكدة أن أعمال الصيانة للمرافق في مختلف مناحى الحياة يأتى كخطوة استباقية لأى عملية تطوير وتعد ركن أصيل في تطوير البنية التحتية حيث أن تأمين إجراءات الصيانه تعتمدها أى مؤسسة تسعى إلى تطوير بنيتها التحتية قبل القيام بعملية التطوير نفسها، بهدف الحفاظ على الممتلكات العامة و الخاصة تسليمها للأجيال التالية بحالة جيدة.

ومن جانبها أكدت الدكتورة يمنى صفوت وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن إدارة الكلية تعتمد مبدء تطبيق الصيانة الشاملة لكافة ممتلكاتها قبل الشروع في تحديث بنيتها بهدف تعزيز العملية التعليمية مؤكدة على أن غرس قيم الصيانة والحفاظ على الممتلكات العامة يجب أن يتحلى به طلاب الجامعات قبل خروجهم للمشاركة بدورهم الفاعل في المجتمع.

وأشار الدكتور حسام الدين حسن البرمبلى رئيس الكود المصرى لتشغيل و صيانة المباني العامة و التراثية الى مفهوم كلمة الصيانة ومبادئها ومردودها على الإستهلاك بالنسبة للبيئة وكذلك المبادئ الوقائية وتعنى الحفاظ على المبانى قبل وقوع تلفيات بها من خلال تطوير مكوناتها وتغيير التالف وتحديثه بشكل دورى مثل مواسير الصرف والأسلاك الكهربائية الموجودة فى الحوائط أو داخل المواسير المدفونة أو بخارج الحوائط.

وشدد على ضرورة وضع خطط مبسطه لصيانة المرافق ومتابعة تنفيذها وتطبيق أساليب ترشيدية فى عمليات الصيانة سواء أسبوعية أو شهرية أو دورية وكيفية تخفيض تكلفة الصيانة بما لايؤثر على جودتها .

كذلك أشار الى ما هو جديد في مجال الصيانة مثل الصيانة الذكية باستخدام مواد صديقة للبيئة و التى تهدف بشكل أساسى الى توفير الطاقة و الحفاظ على البيئة المحيطة.

matchat