تقارير وأحداث

بحضور السفير البابوي.. كواليس اللقاء السابع لرهبان وراهبات الكاثوليك والأرثوذكس

فاعليات اللقاء السابع بين المكرسين
فاعليات اللقاء السابع بين المكرسين

نظمت الرهبنة الفرنسيسكانية بمصر، يوم الجمعة الماضي، بكنيسة سان جوزيف بالقاهرة اللقاء السابع بين الرهبان والراهبات في الكنيستين الكاثوليكية، والأرثوذكسية، حيث دار موضوع هذا العام حول "التمييز الروحي".
بدأ اللقاء بصلاة مشتركة قادها سيادة المطران كلاوديو لوراتي، مطران الكنيسة اللاتينية بمصر، ثم الكلمة الافتتاحية من نيافة الأنبا مكاري، الأسقف العام لكنائس شبرا الجنوبية للأقباط الأرثوذكس عن اللجنة المنظمة، كما قدم  المطران نيقولاس هنري، السفير البابوي بمصر، أفكارًا روحية عن التمييز الروحي، أعقبه محاضرة عن التمييز في الفكر الإغناطي مع الأب فاضل سيدروس حول الرهبنة اليسوعية.

وفي نهاية اللقاء، تحدث الأب أور البراموسي عن التمييز الروحي في كتابات رهبان الصحراء.
وفي الكلمة الختامية، قدم الأب مراد مجلع، الخادم الإقليمي للرهبنة الفرنسيسكانية بمصر الشكر للجنة المنظمة، وعلى رأسها الأب ميلاد شحاتة الفرنسيسكاني على مجهوداتها في تنظيم اللقاء.
الجدير بالذكر أن اليوم تضمن فقرات تسبيح، بقيادة كورال كنيسة الأقباط الكاثوليك بالزيتون، وعزف منفرد على آله الهارب للفنانة سلمى صابر.

matchat