نجوم الفن

رانيا يوسف: لقب ممثلة إغراء مش شتيمة وأوافق على القبلات ولبس البكيني وابحث عن رجل يحترم عودتى الخامسة فجرًا

رانيا يوسف
رانيا يوسف

كشفت الفنانة رانيا يوسف، عن رأيها في لقب ممثلة إغراء، موضحة أنه ليس وصمة عار أو إهانة للفنانة، مؤكدة أنها تقبل تقديم أدوار بها قبلات ومشاهد جريئة في السينما المصرية.

وقالت رانيا يوسف خلال لقائها مع الإعلامية إنجي أنور، في برنامجها مصر جديدة: أنا مش بقلق لما بعمل أدوار جريئة أو مثيرة، إحنا لازم نكون تخطينا طريقة التفكير دي، أنتي دلوقتي بتتعاملي مع منصات إلكترونية بتجيب كل حاجة، وخايفة تعملي أدوار جريئة ليه؟ عشان الناس مثلا؟ دا تمثيل وملوش دخل بحياة الفنان الشخصية.

وواصلت: وأنا مش بخاف أتحط في تصنيف ممثلة الإغراء، أصل أيه المشكلة في لقب ممثلة إغراء دي مش شتيمة، ومش وصمة عار، خايفين من الناس تحكم عليكم ليه، يحكموا عليا ليه أصلا ولو حد بيفكر بالطريقة دي في 2022 يبقى فيه خلل عندنا في التفكير.

وأضافت رانيا يوسف: ولو حد عايز يتفرج على أفلام إباحية هيجبها على الموبايل، أنت مش مستنيني أجي أعملك مشهد إغراء، المشاهد لو عايز مشهد إغراء هيتفرج عليه في مليون حتة، أنا معنديش خطوط حمرا في السينما.

وأشارت رانيا يوسف، قائلة: أنا ممثلة بروفيشنال وممكن أعمل مشهد فيه قبلة أو ألبس بيكيني لو دا يستدعي وفي سياق العمل، وممكن أعمل مشهد أكتر من كدا كمان، وأنا ما دام وفقت على الفيلم يبقى وافقت على كل اللي في الفيلم، وبعرف أفرق أيه المشهد اللي مهم وأيه اللي مش مهم وبتناقش مع المخرج.

وتحدتث عن تفاصيل تربيتها لبناتها ومفهوم الحرية، مشيرة إلى أنها تعطي لبناتها الحرية في كل شيء: أنا شخصية متفاهمة جدا معاهم؛ لأن لو مبقتش كدا في الزمن دا هخسرهم، ولازم أكسر حاجز الخوف مني وأنا شوفت نماذج كتير في الحياة وشوفت أم خسرت بنتها؛ لأن بنتها خافت منها وأنا مش عايزاهم يروحوا مني، وأحنا بني آدمين بنغلط وأحنا جايين هنا نغلط ونتعلم أساسًا.

وواصلت يوسف: بنتي جت سألتني ألبس فستان من غير بطانة، قولتلها البسي اللي عايزاه ومحدش له عندك حاجة، والبسي اللي تحبيه سواء فستان ببطانة أو من غير بطانة دا حقك تلبسي اللي عايزاه وأنا مقدرش أمنعك من حاجة، وبشجع بناتي يعيشوا براحتهم وإن محدش له عندهم حاجة؛ لأن أحنا عايشين في عصر التكنولوجيا وعصر الموبايلات والهواتف الذكية اللي بتخلي كل شيء متاح أمامهم.

وأضافت رانيا يوسف: أنا أم ليبرالية، ودوري الأساسي هو تربية بناتي وتعليمهم كويس، وليس التحكم فيهم، ولو عايزين يدخلوا عالم التمثيل والوسط الفني، هسيبلهم الحرية يمثلوا الأدوار اللي يحبوها، في الحدود المناسبة؛ لأن ما دام الحرية مش بتأذي الطرف الأخر يبقى مفيش مشكلة.

وقالت رانيا يوسف أن أسباب شهرتها الفنية الكبيرة التي تتمتع بها مجهودها وتفرغها التام وحبها لمهنة الفن.

وأضافت: «برجع يوميًا من الشغل إلى منزلي في تمام الخامسة فجرًا، وأحيانا بشتغل 3 أيام دون الرجوع للمنزل»، لافتة أنها تبحث عن «رجل يحترم مواعيد وطبيعة عملي وعقلي وطموحي».

وتابعت رانيا يوسف أن الرجل المصري أو الشرقي «بيتغير بعد 3 شهور من فترة الزواج، حيث يتحول ويتغير بشكل لا يمكن تصديقه»، على حد قولها.

جدير بالذكر أن آخر أعمال رانيا يوسف، هو مسلسل المماليك، من إخراج حازم فودة، وتأليف هشام هلال.

رانيا يوسف
www www