عرب وعالم

تحذير عاجل من الأمم المتحدة بشأن وقوع كارثة نووية في أوكرانيا

الأمم المتحدة
الأمم المتحدة

أكدت الأمم المتحدة أنه يجب بذل قصارى الجهد لمنع وقوع كارثة نووية في أوكرانيا، وذلك بعد قصف روسي على محطة زابوريجيا النووية جنوب البلاد.

وقالت روزماري ديكارلو، وكيلة الأمين العام للشؤون السياسية وبناء السلام، خلال جلسة لمجلس الأمن بشأن أوكرانيا إنه لا بد من دخول آمن لمراقبي "الطاقة الذرية" إذا اقتضت الضرورة ذهابهم إلى أوكرانيا.

وأعربت الأمم المتحدة عن قلقها من استهداف المواقع النووية في أوكرانيا، مؤكدة أن الملايين يتعرضون للقصف العشوائي.

وشددت المسؤولة الأممية على أن "الاعتداء على المنشآت النووية مخالف للقانون الدولي"، محذرة من أي تسرب إشعاعي بسبب الحرب في أوكرانيا.

كما رحبت الأمم المتحدة بمفاوضات كييف وموسكو، معبرة عن أملها أن تقود إلى "حل مستدام"، موضحة أن الدبلوماسية وحدها يمكنها التوصل لحل دائم للنزاع في أوكرانيا.

وكانت النيران اشتعلت في زابوريجيا، أكبر محطة للطاقة النووية في أوكرانيا، والتي تضم 6 مفاعلات نووية بعد تعرضها لقصف روسي.

أعلنت وكالة تفتيش المواقع النووية الأوكرانية الجمعة، أنها لم ترصد أي تسرب إشعاعي من منشأة زابوريجيا النووية.

من جانبه، طالب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بفرض عقوبات "أقوى" على موسكو بعد قصف المنشأة النووية الأوكرانية، متهما روسيا باللجوء إلى "الإرهاب النووي" والرغبة في "تكرار" كارثة تشيرنوبيل.

وتابع الرئيس الأوكراني في رسالة بالفيديو "ما من دولة غير روسيا أطلقت النار على وحدات للطاقة النووية.. هذه هي المرة الأولى في تاريخنا، في تاريخ البشرية.. الدولة الإرهابية لجأت الآن إلى الإرهاب النووي".

بدوره، دعا وزير خارجية أوكرانيا ديمترو كوليبا، لإنشاء مناطق آمنة حول المنشآت النووية في أوكرانيا لمنع وقوع كارثة في أوروبا، وذلك بعد سيطرة روسيا على محطة زابوريجيا النووية جنوب البلاد.

واتهم الوزير الأوكراني في تغريدة على تويتر نظيره الروسي سيرجي لافروف، بـ"نشر معلومات مضللة بادعائه أن أوكرانيا تريد استعادة ترسانتها النووية".

وأضاف كوليبا "مرة أخرى، هذه كذبة مثيرة للسخرية وصارخة من جانب روسيا، التي تطلق هي نفسها النار على المنشآت النووية في أوكرانيا".

وفي 24 فبراير الماضي، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إطلاق عملية عسكرية خاصة في دونباس، جنوب شرقي أوكرانيا، لافتا إلى أن روسيا لا تخطط لاحتلال الأراضي الأوكرانية.

وحذر بوتين من أن موسكو سترد، فورا، على أي محاولة من الخارج لعرقلة العملية العسكرية، وسوف يؤدي ذلك الرد إلى نتائج لم تواجه أبدا في تاريخ أولئك الذين قد تسول لهم نفسهم التدخل في الأحداث الجارية.

الأمم المتحدة كارثة نووية أوكرانيا قصف روسي محطة زابوريجيا النووية روسيا تسرب إشعاعي
shary الميدان نيوز الديار الطريق خط أحمر أنا حوا 2030 aldawla dawry eldyar almuraba www www www www www www www almuraba almuraba web web web web web web web web auto auto auto auto auto fr auto auto auto auto auto attar services trq