×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 12:02 صـ 9 ربيع أول 1442هـ
قضايا وتحقيقات

التطور الجديد للشكل المالى ... نرصد أسرار وخبايا العملات الرقمية الإفتراضية

البيتكوين
البيتكوين
حذر عدد كبير من خبراء الاقتصاد، من اتساع التعامل بالعملات الرقمية في مصر، نظرا لغياب المعلومات الكافية عن مُلاك تلك العملات والنشاطات التي يديرونها باستخدام العملات الرقمية "الافتراضية"، مثل البيتكوين وغيرها، وأكدوا أن هذه العملات تعتبر ستارا لتمويل الإرهاب، وتجارة المخدرات والاعضاء البشرية ، وأشاروا إلى أن العملة الرقمية لن تجدى معها أى تشريعات أو قوانين أو وسائل رقابية لأنها توضع فى حسابات افتراضية على الإنترنت خاصة بتعاملات الأفراد وليس لها علاقة بالبنوك المركزية ولذلك فرقابتها ستكون صعبة للغاية، ولكن الواقع يشير إلى أن العملات الرقمية بجميع أنواعها تفرض نفسها وبقوة على أسواق المال حول العالم، ويعتبرها الكثيرون تطورا جديدا للشكل المالي، فهي متاحة لجميع الناس في أي مكان وزمان، الموجز من جانبها تفتح الملف الشائك الذي يشغل بال الجميع .
 
 
 
بالرغم من أن العشوائية والفوضى وغياب القوانين، هى الحال فى عالم العملات الرقمية، إلا أنها استطاعت أن تقلب موازين ومعاملات الاستثمار، وقد بدأ النظام المالي منذ القدم حينما كان الأمر متعلق بالمقايدة، بمعنى أنك تملك شئ وستقوم بتبديل جزء منه بشئ آخر، بعدها تطور الأمر وأصبح النظام المالي عبارة عن الذهب وبعض المعادن النفيسة لشراء ماتريد به، بعد ذلك بدأ صك العملات المعدنية، ويلي ذلك ظهور الأموال التقليدية الورقية الموجودة بين أيدينا في الوقت الحالي، ومع التطور التكنولوجي أصبح يوجد بطاقات الائتمان والفيزا وغيرها من وسائل مالية يمكن الاعتماد عليها، ولم يتوقف التكنولوجي عند هذا الحد، لكن ظهر منذ فترة ليست بالبعيدة عملات رقمية، لكنها غير متوافرة في الكثير من بلدان العالم بعد.
 
 
 
العملات الرقمية ليس لها وجود مادي، بمعنى أنها غير ملموسة لاتستطيع رؤيتها أو الإمساك بها بيدك مباشرة، فهي ليست كالأوراق المالية من اليورو، الدولار، والين وغيرهم، هي متوافرة فقط على الإنترنت، لكنها تسمح بالمعاملات الفورية وإمكانية نقلها بلا حدود في أي مكان، وتتميز العملات الرقمية بأنها لامركزية، وهذا يعني أنه لايمكن لأي حكومة، بنك، أو مؤسسة، أن تتحكم في إنتاج المزيد منها، والتحكم في ذلك يكون من خلال نظام تكنولوجي يدعى “البلوكشين” وهي سلسلة الكتل، عبارة عن دفتر حسابات إلكتروني غير قابل للتلاعب به.
 
كل تعامل مالي يحدث على البلوكشين يتم تسجيله وتشفيره في كتلة، هذه الكتلة ترتبط بكتل آخرى لتكون سلسلة الكتل، ولايمكن التعديل على هذه الكتل مهما كان الأمر.
 
 
 
ويمكن استخدام هذه العملات في العديد من الأمور سواء كان الغرض منها البيع والشراء، أو كان الغرض منها التداول في أسواق المال، أو حتى كان الغرض هو حفظ العملات حتى ارتفاع سعرها وبعد ذلك بيعها والانتفاع منها، ويمكنك الاعتماد على عملات رقمية، دون غيرها من عملات بسبب العديد من المميزات
 
 
سوق العملات الرقمية يحتوى على الآلاف من العملات في الوقت الحالي، لكن توجد بعض العملات حصلت على شهرة واسعة وتأتى فى مقدمتها البيتكوين BTC، والتى تعتبر من أقدم العملات الرقمية وأولها، ظهرت البيتكوين على يد ساتوشي ناكاموتو في 2009، نجحت في أن تكون أول عملة رقمية وأكبر عملة على مستوى القيمة السوقية، ويتم تداولها حاليا عند مستوى 3600 دولار تقريبا.
 
أما الريبل فقد ظهرت في 2014، وتختلف عن البيتكوين في طريقة العمل، فهدف البيتكوين إلغاء النظام المصرفي التقليدي، بينما الريبل تريد دعمه والعمل معه، يتم تداول الـ XRP عند مستوى 0.31 دولار تقريبا.

 
الإيثيريوم ثانى العملات الرقمية من حيث القيمة السوقية، ظهر في 2011 على يد مهندس شركة جوجل السابق تشارلي لي، يتم تداول الـ LTC، عند مستوى 32.19 دولار تقريبًا، يعتبر الإصدار الفضي من البيتكوين، فهو يعتبر بديل له، لكنه مازال غير قادر على المنافسة معه، وتختلف عن البيتكوين في طريقة العمل، فهدف البتكوين إلغاء النظام المصرفي التقليدي، بينما الريبل تريد دعمه والعمل معه، يتم تداول الـ XRP عند مستوى 0.31 دولار تقريبا.
 
العملات الرقمية البيتكوين العملات الافتراضية تمويل الارهاب

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 12:02 صـ
9 ربيع أول 1442 هـ 27 أكتوبر 2020 م
مصر
الفجر 04:38
الشروق 06:05
الظهر 11:39
العصر 14:48
المغرب 17:12
العشاء 18:31