×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 05:32 مـ 8 ربيع آخر 1442هـ
كورة وملاعب

”أسبوع الغضب ضد الحكام”.. بيانات رسمية وشكاوي تهدد استمرار الدوري

تقنية VAR
تقنية VAR

غضب عارم وهجوم شرس يرج أنحاء الوسط الرياضي المصري، تزامنا مع انتهاء الجولة 27 من مسابقة الدوري الممتاز، بسبب كثرة الأخطاء التحكيمية المؤثرة التي ترجح كفة ناد على حساب أخر، خلال الجولتين الماضيين.


الهجوم على لجنة الحكام باتحاد الكرة المصري، ليس السبب الوحيد له هو إرتكاب حكام المباريات للأخطاء، بل بسبب وصول المسابقة للأمتار الأخيرة فيها، فنقطة واحدة يمكنها أن تبقي فريق في الدوري، وأخري تفقده حلم البقاء في المسابقة.

بيانات رسمبة ومخاطبات شفهية عبر البرامج التلفزيونية من الأندية المتضررة، صوب لجنة الحكام برئاسة وجيه أحمد، وأبرزها كانت عن طريق النادي الأهلي، معترضا على قرار الحكم إبراهيم نور الدين بطرد أحمد فتحي، بعد تدخله على محمود رزق مدافع الاتحاد السكندري، في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الجولة 27، والتي انتهت بتعادل الفريقين سلبيا.


وأكد بيان الأهلي على ضرورة تفعيل دور مراقبي الحكام الذين يتم تعيينهم من قبل اتحاد الكرة ؛ للوقوف على مثل هذه الأخطاء والحد منها، مطالبا لجنة الحكام بإيقاف التصرفات التي وصفتها بغير اللائقة لحكم مباراة أمس، والذي حاول وباستمرار استفزاز مشاعر اللاعبين والجهاز الفني ويصدر بحقهم العقوبات، بحسب وصف البيان.

وجاء في خطاب الأهلي للاتحاد اليوم: «أن الحكم الذي أدار مباراة أمس يدير المباراة الرابعة للأهلي هذا الموسم والثانية خلال 12 يومًا، في حين أن الحكم المصنف رقم «1» لم تسند إليه إلا مباراة واحدة للأهلي، كما أن لجنة الحكام جاءت بالحكم الكرواتي إيفان بيبيك لإدارة مباراة القمة بالرغم من استبعاده من حكام النخبة «A» في أوروبا واستبعاده من قبل لجنة الحكام بالاتحاد السعودي بسبب أخطائه «الفجة»، وهو نفس الحكم الذي أدار مباراة الأهلي وبيراميدز الموسم الماضي وأثارت قراراته غير الموفقة حينذاك جدلًا كبيرًا».


بيان الأهلي، حرك المسؤولين في نادي مصر، لتقديم شكوي رسمية لاتحاد الكرة ضد لجنة الحكام، ظهر أمس الخميس، أكدوا فيه أن الفترة الأخيرة شهدت تعرض الفريق لظلم تحكيمي في المباريات أمام الاتحاد السكندري وأسوان، بوجود ركلة جزاء في كل مباراة ولم تحتسب، مؤكدا أن الظلم التحكيمي من أسباب رحيل خالد جلال، وأنهم قدموا شكوى جديدة داخل اتحاد الكرة مدمجة ببعض الصور ولقطات الفيديو التي تؤكد الظلم الذي تعرض إليه الفريق في المباريات، و أن الفريق بسبب الظلم التحكيمي والأخطاء التحكيمية الفترة الماضية افتقد الكثير من النقاط، مما جعل وضعه في ترتيب جدول الدوري الممتاز صعبا للغاية".


ولم ينتظر النادي للمصري البورسعيد طويلا، ليلاحق لجنة الحكام ببيانا رسميا، مساء أمس الخميس، بسبب تعرضه لظلم في عدم احتساب ركلة جزاء أمام طلائع الجيش، بقرار من الحكم الدولي جهاد جريشة في مباراة اليوم أمام فريق طلائع الجيش وعدم احتسابه ركلة جزاء صحيحة للمهاجم النجيري أوستين أموتو وعدم الرجوع للفيديو لمراجعة قراره باحتساب الكرة تسلل على مهاجم المصري.

ويؤكد البيان أن المرحلة الحالية من عمر الدوري العام لا تحتمل التعرض لأية أخطاء تحكيمية خاصة في ظل منظومة “الفار” التي كان الجميع يُمني النفس أن تكون وسيلة لتحقيق العدالة إلا أنها وبمرور الوقت تحولت لتحقيق العدالة لفرق بعينها دون غيرها.

و تابع البيان بان مجلس إدارة النادي في حالة انعقاد دائم خلال الفترة المقبلة لاتخاذ ما يلزم من قرارات تضمن الحفاظ على حقوق النادي المصري خلال تلك الفترة التي لا تحتمل التعرض لمزيد من الأخطاء التحكيمية التي قد تؤثر على مستقبل الفريق وتسبب مزيدًا من الإحساس بالغضب لدى جماهير المصري العظيمة.

الأهلي المصري نادي مصر الأخطاء التحكيمية

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 05:32 مـ
8 ربيع آخر 1442 هـ 24 نوفمبر 2020 م
مصر
الفجر 04:57
الشروق 06:28
الظهر 11:42
العصر 14:36
المغرب 16:56
العشاء 18:17