الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الثلاثاء 16 يوليو 2024 02:54 مـ 10 محرّم 1446 هـ
أهم الأخبار
بالرابط الآن.. الاستعلام عن الاسماء الجدد في تكافل وكرامة بالرقم القومي 2024 فيلم ولاد رزق 3 في المركز الأول وأهل الكهف الأخير.. تعرف على إجمالي إيرادات الأفلام أمس أبرز ما قدمه خاميس رودريجيز مع منتخب كولومبيا بعد فضية كوبا أمريكا 2024 ترويج لحفل ماجدة الرومي بمهرجان العلمين بطريقة مختلفة عاجل.. «الداخلية » تكشف لغز واقعة شاشات شارع فيصل تعاون بين «الطاقة الذرية» ومركز بحوث الصحراء للتعاون معًا التنمية الشاملة «الأوقاف» تحسم الجدل.. حقيقة غلق ضريح الحسين اليوم وعلاقته بيوم عاشوراء وطقوس الشيعة خطة «الكهرباء» لتنفيذ مشروعات الطاقة المتجددة في بنبان وخليج السويس أفضل وأرخص أسعار تليفونات سامسونج في مصر 2024.. متدورش كتير بمشاركة الفنان أحمد أمين.. مجلة علاء الدين تحتفل بعيد ميلادها الـ 31 هي عملت إيه!!.. ردود فعل غاضبة على تكريم نقابة الصحفيين العراقيين لـ نسرين طافش مدرسة مياه الشرب بمسطرد توضح تعليمات حضور الاختبارات المؤهلة للقبول.. تفاصيل

مصير الفرعون.. نص حوار محمد صلاح الذي أثار رعب إدارة ليفربول

محمد صلاح
محمد صلاح

كشف نجمنا الأسطوري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي عن مستقبله مع الريدز مؤكدا أنه لا أحد في فريق ليفربول الإنجليزي يتحدث معه عن تجديد عقده الذي سينتهي في صيف 2023.

وقال صلاح في تصريحات لشبكة "سكاي سبورتس"، "تجديد العقد مع ليفربول؟ لا أحد يتحدث معي عن ذلك، لذا لا يمكنني قول الكثير عنه".

وأضاف نجم فريق "الريدز" الذي يبلغ من العمر 28 سنة، "لا أحد في النادي يتحدث معي عن أي شيء، لذلك، أنا لا أعرف".

وتابع "طموحاتي مع ليفربول؟ قلت من قبل إنني أريد الظفر بـلقب الدوري الإنجليزي الممتاز مرة أخرى، وأريد الفوز مجددا بـدوري أبطال أوروبا".

واختتم صلاح "الفوز أمر عظيم، أنا فقط أحاول الفوز بالألقاب مرار
.

في نفس السياق سلط تقرير لموقع "سويس رامبل" المتخصص بالجانب المالي لكرة القدم، الضوء على الأزمة المالية التي يمر بها نادي ليفربول الإنجليزي، ودور نجمه، الدولي المصري محمد صلاح، في إنقاذ "الريدز" من وضعه الاقتصادي الصعب.

وأشار "سويس رامبل" في منشور على "تويتر"، إلى أن ليفربول يواجه صعوبات مالية كبيرة، وعليه التفكير بجدية وبسرعة في خيارات من شأنها أن تساعده في تحسين دخله.

ومن بين المعلومات المالية التي كشفها "سويس رامبل"، تراجع عائدات ليفربول من البث هذا العام بنسبة 23 في المئة، أي 59 مليون جنيه إسترليني.

كذلك انخفضت أرباح النادي الإنجليزي من بيع اللاعبين من 45 إلى 27 مليون إسترليني، وسط توقعات أن يواصل هذا الرقم انخفاضه مع حلول 2022.

ومن بين الأمور التي تزيد من معاناة ليفربول المالية وفق ما نقل موقع "ليفربول دوت كوم"، مسألة أجور اللاعبين، إذ أن "الريدز" يعد ثاني أعلى فريق دافع للأجور بعد مانشستر يونايتد، بفاتورة سنوية تبلغ 326 مليون جنيه إسترليني.

وسيكون من بين الحلول المتاحة أمام ليفربول للخروج من أزمته، تقليص المبالغ التي ينفقها النادي، وتعظيم ما يمكنه جنيه في الموسم المقبل، طبعا دون الاعتماد على أي عائدات من بطولة دوري أبطال أوروبا، الذي تبدو فرص الفريق صعبة في التأهل إليها.

ولمواجهة أزمته المالية الخانقة، بمقدور ليفربول تخفيض إنفاقه عبر بيع أو إعارة مجموعة من اللاعبين أمثال ماركو غروييتش وهاري ويلسون وشيردان شاكيري ولويس كاريوس وديفوك أوريغي.

وأخيرا أشار الموقع إلى إمكانية بيع محمد صلاح الذي يمثل بالنسبة لأندية أوروبية عديدة فرصة ثمينة لاقتناص اللاعب، والذي كان قد أشار بنفسه إلى إمكانية رحيله عن "البريميرليغ"، وذلك للاستفادة من المبلغ المحصّل من بيعه، والذي قد يصل إلى 145 مليون جنيه إسترليني، في جذب لاعب مميز يغطي غيابه مثل لاعب برشلونة المعار إلى بايرن ميونيخ، البرازيلي فيليب كوتينيو.

جدير بالذكر أن صلاح الذي سيبلغ من العمر 29 عاما هذا الصيف، ما يزال مرتبطا مع ليفربول بعقد سينتهي بعد عامين، لكن السؤال الدائم منذ أشهر هو متى سيرحل عن "أنفيلد"، لاسيما بعد تصريحات مدوية صدرت عن اللاعب قبل أسابيع، لم يستبعد خلالها الانتقال للعب بالدوري الإسباني.

nawy