×
".$TrjWWWTitle."

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الأربعاء 7 ديسمبر 2022 04:51 صـ 14 جمادى أول 1444هـ
شيرين عبد الوهاب تهنئ المنتخب المغربي بفوزه علي إسبانياأشهر مشجعتان كفيفتان بمدرجات الأهلي يبعثن رسائل شكر لرجال الأطقم الأمنية للمجموعة الافريقيةمهرجان الأمم المتحدة للفنون يهدي الفنانة سيمون جائزة فاتن حمامةعذرًا إسبانيا.. أول تعليق من محمد هنيدي علي فوز المغرب اليوممحمد حميص: المغرب وحدت العالم العربي بسبب كرة القدموزير التعليم العالى يشهد مراسم توقيع اتفاقية تعاون فى مجال الأجهزة التعويضية والأطراف الصناعيةأمين اتحاد الجامعات العربية: يجب أن يكون هناك نظاما تعليما ديمرقراطيا يسمح بالالتحاق بمراحل التعليم المختلفةسهير جودة تهنئ شريهان بعيد ميلادها: قاهرة المستحيل وبتخلق من كل نهاية بداية جديدةمحمد علي رزق يحتفل بقدوم طفلته الجديدةمباحث القاهرة تواصل ضبط وملاحقة الهاربين من تنفيذ أحكام قضائيةالبوابة الاقتصادية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة تنظم الفعالية السنوية بمناسبة الذكرى الخامسة لتأسيسهاكلية العلاج الطبيعي بالجامعة المصرية الصينية تحتفل باليوم العالمي لذوي الهمم
عرب وعالم

عاجل..ارتفاع عدد الفارين من المواجهات الدامية بإثيوبيا

الموجز

ارتفع عدد الفارين من المواجهات بين قوميات الأمهرا القّمز بإثيوبيا نحو الأراضي السودانية في ولاية القضارف إلى 625 لاجئًا، وتواجه السلطات المحلية تحديًا في إيوائهم، لرفضهم المعسكرات التي تضم التيجراي.

ومنذ نوفمبر الماضي، استقبلت ولاية القضارف عشرات الآلاف من اللاجئين التيجراي، إثر حرب شنها الجيش الإثيوبي على حكام إقليم تيجراي، وفقًا لموقع «سودان تربيون».

وتوسع نطاق المواجهات ذات الطابع الإثني ليشمل قبائل القّمز والأمهرا بإقليمي بني شنقول والأمهرا، ما أسفر عن موجات لجوء جديدة بولاية النيل الأزرق، جنوب شرق السودان، والأسبوع الماضي تدفق فارون من القّمز نحو ولاية القضارف أيضا.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن الاشتباكات تجددت بين مليشيات الأمهرا وقوات تابعة لقوميات القّمز في الشريط الحدودي مع السودان عند منطقة تومت بإقليم الأمهرا المحازي لولاية القضارف شرق السودان.

وأدت المعارك لسقوط عشرات القتلى وفرار 334 من القّمز إلى داخل الأراضي السودانية ليرتفع العدد الكلي من الفارين منذ اندلاع المواجهات بين الأمهرا والقّمز إلى 625 لاجئا تم ايوائهم في مدرسة «تايا».

وكشف المدير التنفيذي لمحلية باسندة مأمون الضو عبد الرحيم عن رفض القّمز إيوائهم داخل معسكرات اللاجئين الدائمة بأم راكوبة والتي يغلب عليها التيجراي.

وكشف الضو عن انتظار قرار لجنة الأمن وحكومة ولاية القضارف لاتخاذ قرارها حول رفض القّمز الإيواء في المعسكرات الدائمة.

وحذر من تفشي الأمراض وتردي الأوضاع الصحية والبيئية داخل محليته لاستمرار اللجوء، وأضاف أن وجود الفارين من القّمز داخل مدارس باسندا يعيق عملية التعليم.

وفي فبراير الماضي، أبلغ منصور التوم مدير التنسيق والمتابعة بحكومة ولاية النيل الأزرق سودان تربيون أن عدد اللاجئين الإثيوبيين من قبائل القمز بلغ 3052 لاجئا، ومنذ ذلك الحين يتزايد تدفقهم من إقليم بني شنقول.

السودان إثيوبيا إقليم تيجراي

مواقيت الصلاة

الأربعاء 04:51 صـ
14 جمادى أول 1444 هـ 07 ديسمبر 2022 م
مصر
الفجر 05:05
الشروق 06:38
الظهر 11:46
العصر 14:36
المغرب 16:55
العشاء 18:17
shary الميدان نيوز الديار الطريق خط أحمر أنا حوا 2030 aldawla dawry eldyar almuraba www www www www www www www almuraba almuraba web web web web web web web web auto auto auto auto auto fr auto auto auto auto auto attar services
CIB
CIB