×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الثلاثاء 3 أغسطس 2021 06:03 مـ 24 ذو الحجة 1442هـ
الأخبار

الإمام الأكبر خط أحمر .. أثيوبيا تتجاوز حدودها فى حق شيخ الأزهر ومصر تستعد لخطة الردع

الموجز

يبدو أنه قد اقتربت ساعة الحساب واللجوء الى استخدام خطة الردع ضد المتغطرس الأثيوبى فلم تكد تمر ساعات على دعوة ‏الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف المجتمع الدولي والإفريقي والعربي والإسلامي لتحمل مسؤولياتهم والتكاتف ومساندة مصر والسودان في الحفاظ على حقوقهما المائية في نهر النيل، والتصدي لادِّعاء البعض مِلْكيَّة النهر والاستبداد بالتصرف فيه بما يضر بحياة شعوب البلدين، حتى رد المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الإثيوبي بقسوة على شيخ الأزهر، داعيا إياه إلى تحري الحقيقة، مشيرا إلى أنه ينبغي على شيخ الأزهر ألا يخطئ ويزل.

وأضاف المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الإثيوبي أن إثيوبيا لم تمنع ماء النيل عن مصر والسودان.

وأنهى المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الإثيوبي بيانه المسيس والملىء بالمغالطات قائلا: نحن بلد النجاشي الملك العادل.

دعوة شيخ الأزهر والرد الإثيوبي عليها اعتبرها البعض تصعيدا خطيرا في أزمة سد النهضة.

تصريحات الطيب والرد الإثيوبي عليها أشعلت معركة حامية الوطيس.

بعض مواطنينا المصريين ردوا على بيان المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الإثيوبي بقوله إن الملك النجاشى مات و مات معه العدل والحكمة.

وتساءل آخرون: أمن الإنصاف بناء سد لحجز المياه عن مائة وخمسين مليون شخص ثم الزعم ان اثيوبيا لا تمنع استفادة من النيل هذه هى الحقيقة التى تتجاهلها.

على الجانب الآخر رد بعض الإثيوبيين بقولهم إن الموقف الاثيوبى واضح و صريح و تدعمه كل الدول افريقيا ودوليا لتقسيم عادل لايراد نهر النيل ال 80 مليار متر مكعب بين الدول الثلاث طبقا لعدد سكان كل دولة ، مشيرا إلى أنه لا يعقل أن تأخذ مصر 55و السودان 20 ويتبقى لإثيوبيا 5 مليارات فقط.

شيخ الأزهر ـ سد النهضة ـ الأثيوبى

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 06:03 مـ
24 ذو الحجة 1442 هـ 03 أغسطس 2021 م
مصر
الفجر 03:38
الشروق 05:15
الظهر 12:01
العصر 15:38
المغرب 18:47
العشاء 20:14
link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link
EFG hermes
EFG hermes