×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الأحد 19 سبتمبر 2021 03:03 مـ 12 صفر 1443هـ
كورة وملاعب ملاعب عربية

تونس تعول على تألق أنس جابر وعودة الملولي وخبرة ايناس بوبكري في أولمبياد طوكيو

أنس جابر
أنس جابر

ربما لن تشارك نجمة التنس التونسية المتألقة أنس جابر العلم التونسي في حفل افتتاح أولمبياد طوكيو ولكنها أعلنت جاهزيتها للتحدي الأولمبي والذهاب إلى أبعد مدى في منافسات التنس الأولمبية.

واختارت اللجنة الأولمبية التونسية لاعبة المبارزة بالسيف إيناس البوبكري صاحبة الخبرة الطويلة والمتوجة بميدالية برونزية في أولمبياد ريو دي جانيرو، لرفع العلم التونسي في افتتاح الأولمبياد، وأحدث هذا الاختيار جدلا قبل سفر البعثة إلى طوكيو ، نظرا للتألق اللافت لجابر في البطولات الكبرى هذا العام.

وقالت أنس جابر لإذاعة موزاييك الخاصة: "أرفع راية تونس أسبوعيا وسأواصل العمل على ذلك.. لقد عرقلوا مسيرتي في عدة مناسبات".

وتتكون بعثة تونس من 63 رياضيا سيشاركون في 16 منافسة رياضية من بينها لعبة جماعية واحدة فقط هي الكرة الطائرة التي تسجل حضورها في الأولمبياد للمرة السابعة في تاريخ مشاركات المنتخب التونسي الذي يتواجد في المجموعة الثانية الى جانب منتخبات البرازيل وفرنسا والولايات المتحدة وروسيا والارجنتين.

ولأول مرة تضم البعثة التونسية 51 لاعبا من الرياضات الفردية، وهو رقم قياسي في تاريخ مشاركات تونس.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية التونسية محرز بوصيان "نملك تقاليد رياضية ولدينا وفد مميز. رغم الازمة الاقتصادية والاجتماعية والوباء وعدم الاستقرار خاصة بوزارة الرياضة".

وتابع بوصيان "لدينا 63 رياضيا يمثلون 11 مليون نسمة مقارنة 44 رياضيا من الجزائر و48 رياضيا من المغرب ".

وتمثل أنس جابر نقطة ضوء في ظل الأزمة الصحية الخطيرة التي تواجهها تونس، حيث أدخلت الفرحة إلى قلوب التونسيين في وقت تئن فيه البلاد تحت وطأة الوباء بسبب الاعداد القياسية من المرضى والوفيات.

وتتطلع أنس وهي في ذروة تألقها، إلى الاستمرار في صناعة الفرحة للشعب التونسي وأن تكون مصدر الهام لهم عبر الفوز بأولى ميدالية أولمبية في تاريخها.

وحققت أنس جابر المصنفة 24 عالميا انجازا عربيا غير مسبوق ببلوغها دور الثمانية لبطولة ويمبلدون ثالث بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى هذا العام. كما قدمت مردودا لافتا في بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) وفازت قبلها بدورة برمنجهام الدولية.

وعادت الأضواء الى السباح المخضرم أسامة الملولي /37 عاما/ والملقب بقرش المتوسط مع استعداده للمشاركة للمرة السادسة على التوالي في دورة الألعاب الاولمبية ، عقب عدوله عن قرار الانسحاب من الأولمبياد.
وأعلن الملولي المتوج بميداليتين ذهبيتين وبرونزية، بشكل مفاجئ قبل أيام، اعتزاله المنافسات الدولية ومقاطعة الأولمبياد على خلفية النزاع القضائي والإداري المستمر منذ سنوات مع الاتحاد التونسي للسباحة بشأن فساد مالي محتمل، والذي ألقى بظلاله على استعداداته فضلا عن افتقاده للدعم المالي الكافي.

وصرح الملولي بأن الوضع بالنسبة إليه "صعب نفسيا". قبل أن تتدخل اللجنة الأولمبية التونسية لتسوية الأزمة ودعم السباح الذي يطمح إلى نحت نهاية سعيدة لمشواره الحافل بالتتويجات.

وفي كل الاحوال تطمح تونس بأن تكون حاضرة على منصات التتويج بلاعبيها الشباب، حيث يشارك 34 لاعبا أغلبهم في بداية العقد الثاني من العمر في الرياضات الفردية للمرة الاولى في الاولمبياد.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية محرز بوصيان إن هؤلاء الشباب من المتوقع أن يحققوا مفاجأة في طوكيو وأن يكونوا أمل تونس في أولمبياد باريس 2024.

وتحمل إيناس البوبكري لاعبة المبارزة بالسيف أمل البعثة التونسية لحصد ميدالية بجانب لاعبة المصارعة مروى العمري المتوجة بالبرونزية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 ولاعب التايكوندو أسامة الوسلاتي الحائز على ميدالية برونزية في ريو وزميله خليل الجندوبي المتوج بالذهب في دورة الالعاب الاولمبية للشباب 2018 والرباعة نهى الاندلسي الفائزة بميدالية برونزية في دورة الالعاب الاولمبية للشباب 2014.

وتملك تونس في تاريخ مشاركاتها الاولمبية 13 ميدالية من بينها اربع ذهبيات، جاءت أولها من خلال العداء الاسطوري محمد القمودي بميدالية ذهبية في اولمبياد مكسيكو سيتي 1968 وذهبيتين اثنين للسباح أسامة الملولي في دورتي 2008 و2012 وواحدة للعداءة حبيبة الغريبي في نسخة 2012.كما فازت تونس خلال مشاركاتها الأولمبية السابقة بميداليتين فضيتين وسبع برونزيات.

أنس جابر تونس أولمبياد طوكيو

مواقيت الصلاة

الأحد 03:03 مـ
12 صفر 1443 هـ 19 سبتمبر 2021 م
مصر
الفجر 04:14
الشروق 05:42
الظهر 11:49
العصر 15:18
المغرب 17:56
العشاء 19:14
link
EFG hermes
EFG hermes