×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

السبت 18 سبتمبر 2021 02:56 مـ 11 صفر 1443هـ
الأخبار عرب وعالم

ما لم يُنشر عن لقاء سامح شكري ووزير الخارجية الجزائري

وزير الخارجية
وزير الخارجية


استقبل وزير الخارجية سامح شكري اليوم وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، حيث يبحث الجانبان العلاقات الثنائية وعددًا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وصل لعمامرة إلى القاهرة قادمًا من السودان، حيث استقبلت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، اليوم السبت، نظيرها الجزائري، رمطان العمامرة، وبحثت معه علاقات التعاون بين البلدين، وقضية سد النهضة والملف الليبي.

وقالت وزارة الخارجية السودانية في بيان، إن الوزيرة مريم الصادق المهدي، قدمت لنظيرها الجزائري شرحا مفصلا حول تطورات الوضع في أزمة سد النهضة، مشيرة إلى أن الخرطوم تسعى للوصول إلى حل دبلوماسي لأزمة سد النهضة.

وشددت وزيرة الخارجية السودانية على موقف السودان الثابت الذي يتمثل في ضرورة الاتفاق القانوني الملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة.

وأعربت وزيرة الخارجية السودانية عن أملها في عودة إثيوبيا إلى رشدها في التعاطي مع الموقف السوداني بمسؤولية وإرادة، موضحة أن السودان قلق حول الأوضاع في إثيوبيا وحريص على الاستقرار فيه.

في سياق آخر، أكدت مريم الصادق المهدي على ضرورة تنسيق الجهود لمساعدة الأطراف الليبية للوصول إلى اتفاق وحل يحقق السلام والاستقرار، مشيرة إلى أن السودان لن يدخر جهدا في سبيل تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا ومحاصرة الصراع وتداعيات الوضع على الجوار والمنطقة.

من جانبه أكد وزير الخارجية الجزائري، على متانة العلاقات الثنائية بين البلدين والتنسيق المشترك في القضايا الإقليمية والدولية، مشيرا إلى أن الجزائر تسعى إلى معالجة أزمة سد النهضة بالدفع الايجابي لتوفر الارادة والثقة لدى الأطراف لفتح آفاق للتفاوض.

وثمن العمامرة الدور الذي يلعبه السودان ضمن دول الجوار لمساعدة ليبيا الشقيقة في الوصول إلى الاستقرار.

سامح شكري وزير الخارجية وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة قضية سد النهضة الملف الليبي

مواقيت الصلاة

السبت 02:56 مـ
11 صفر 1443 هـ 18 سبتمبر 2021 م
مصر
الفجر 04:14
الشروق 05:41
الظهر 11:49
العصر 15:18
المغرب 17:57
العشاء 19:15
link
EFG hermes
EFG hermes