×
الموجز

صحافة جيل جديد

رئيس التحرير ياسر بركات

الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 10:08 صـ 21 صفر 1443هـ
الأخبار

الحرب العالمية الثالثة .. صدام وشيك بين أمريكا وكوريا الشمالية

الموجز

قالت كوريا الجنوبية، اليوم الاثنين، إنه لم يتم اتخاذ أي قرار حتى الآن بشأن مناوراتها العسكرية المشتركة مع الولايات المتحدة، لكن لا ينبغي أن تخلق توترًا، بعد أن حذرت كوريا الشمالية الجنوب من إجراء التدريبات وسط مؤشرات على تحسن العلاقات.

ووفقا لرويترز، تجري كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بانتظام تدريبات عسكرية، خاصة في فصلي الربيع والصيف، والتي تندد بها كوريا الشمالية بشكل روتيني باعتبارها تدريبات على الحرب.

وحذرت كيم يو جونج، شقيقة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون ومسؤولة كبيرة في حزب العمال الحاكم، سيول الأحد من أن إجراء التدريبات سيقوض جهود إعادة بناء العلاقات.

كما رفض البنتاجون التعليق على تصريح كيم يو جونج. وقالت إنها لم تعلق على الاستعداد التدريبي المخطط له أو الذي تم إجراؤه، لكن الدورات التدريبية المشتركة كانت قرارًا ثنائيًا 'وأي قرارات ستكون اتفاقًا متبادلًا.

وأكد متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية مجددًا أن واشنطن تدعم الحوار والمشاركة بين الكوريتين، وترحب بالتطورات الأخيرة المتعلقة بالتواصل بينهما، مضيفًا أن الدبلوماسية والحوار ضروريان لتحقيق نزع السلاح النووي بالكامل من شبه الجزيرة الكورية.

وفي الوقت نفسه، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس في مؤتمر صحفي إن وزير الخارجية أنطوني بلينكين يعتزم دعوة نظراء جنوب شرق آسيا في اجتماع هذا الأسبوع إلى التنفيذ الكامل للعقوبات على كوريا الشمالية.

تم تقليص التدريبات بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية في السنوات الأخيرة لتسهيل المحادثات بين كوريا الشمالية وإدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بهدف تفكيك برامج بيونج يانج النووية والصاروخية مقابل تخفيف العقوبات الأمريكية.

لكن المفاوضات تعثرت بعد فشل قمة ترامب وكيم الثانية في 2019.

وقال مسؤولون كوريون جنوبيون إن كيم جونج أون ورئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن يسعيان لإصلاح العلاقات المتوترة واستئناف القمم.

وقالت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية إن سيول وواشنطن تجريان محادثات بشأن التدريبات لكن لم يتم اتخاذ أي قرار بعد.

وقال المتحدث باسم الوزارة بو سونج تشان في إفادة صحفية "ليس لدينا ما نعلق على بيانها، لكن فيما يتعلق بالتدريبات، لم يتم الانتهاء من التوقيت والطريقة".

وقالت المتحدثة باسم وزارة التوحيد في سيول، لي جونج جو، والتي تتولى شؤون الكوريتين، إن التدريبات يجب ألا تكون مصدر توتر عسكري على أي حال، دون الخوض في التفاصيل.

وقال مسؤول رفيع المستوى بوزارة التوحيد يوم الجمعة إنه يجب تأجيل التدريبات للمساعدة في استئناف المحادثات، لكن لي رفض التعليق عندما سئل عما إذا كانت الوزارة تخطط لتقديم توصية رسمية.

وكشف لي أن سيول اقترحت الأسبوع الماضي إنشاء نظام مؤتمرات الفيديو لتسريع الحوار بين الكوريتين ووافقت على خطط من قبل مجموعتين مدنيتين للإغاثة لإرسال مساعدات إنسانية إلى كوريا الشمالية.

صدام وشيك ـ أمريكا ـ كوريا الشمالية

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 10:08 صـ
21 صفر 1443 هـ 28 سبتمبر 2021 م
مصر
الفجر 04:20
الشروق 05:47
الظهر 11:46
العصر 15:11
المغرب 17:45
العشاء 19:02
EFG hermes
EFG hermes