الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الأحد 14 يوليو 2024 01:47 صـ 7 محرّم 1446 هـ
أهم الأخبار

تحت شعار«المرأة في خدمة التنمية المستدامة للطاقة النووية»

«الطاقة الذرية» تطلق المؤتمر الدولي للمرأة في المجال النووي بأسوان

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

تحتضن مدينة أسوان حدثاً عالمياً اليوم وهو انعقاد المؤتمر الدولي للمرأة في المجال النووي تحت شعار" المرأة في خدمة التنمية المستدامة للطاقة النووية والتطبيقات الاشعاعية" والذي يعقد في الفترة من 13 إلى 16 نوفمبر 2023.

انطلاق المؤتمر الدولي للمرأة في المجال النووي بأسوان

وقد افتتح المؤتمر اليوم بمدينة أسوان اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، والدكتور عمرو الحاج رئيس هيئة الطاقة الذرية والدكتورة دومينيك ميولو رئيسة المنظمة العالمية للمرأة في المجال النووي و الدكتورة سهير قراعة الاستاذ بالمركز القومي لتكنولوجيا الإشعاع بهيئة الطاقة الذرية والمنظم الوطني للمؤتمر ورئيس المنظمة العالمية للمراة في المجال النووي بأفريقيا.

ويأتي المؤتمر تحت رعاية معالي الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء وينظم المؤتمر المنظمة العالمية للمرأة في المجال النووي بالتعاون مع هيئة الطاقة الذرية ويشارك فيه حوالي 150 مشارك يمثلون جميع أفرع المنظمة من دول العالم.

و يعد هذا المؤتمر علامة فارقة للمنظمة لأنه يأتي بعد إنشاء المنظمة واحتفالها بمرور ثلاثة عقود والتي أنشأت عام 1992، كما أنه يمثل حدثاً مرموقاً على المستوى العالمي يجمع فيه الخبراء والباحثين والعلماء في مجالات الطاقة النووية وتطبيقات الإشعاع والاستخدامات السلمية للطاقة الذرية.

وفي كلمته رحب الحاج بالمشاركين بالمؤتمر وأعرب عن أن هيئة الطاقة الذرية المصرية تدعم أنشطة المنظمة العالمية للمرأة في المجال النووي وتدعم التعاون الدولي في هذا المجال.

كما رحب اللواء أشرف عطية محافظ أسوان بالحاضرين وأعرب عن سعادة المحافظة باستضافتها لهذا الحدث الدولي وأن المحافظة تدعم سياحة المؤتمرات الدولية كما أنها تشهد الأن تطوراً واهتماماً كبيراً بمشروعات التنمية المستدامة والطاقات المتجددة.

وبدورها، أبدت الدكتورة دومينيك ميولو رئيسة المنظمة الدولية للمرأة في المجال النووي عن سعادتها بعقد المؤتمر في دورته الثلاثين والاحتفال بمرور ثلاثون عاماً على إنشاء المنظمة بأسوان مدينة السلام والحضارة لافتة إلى أن المؤتمر يشمل مناقشة موضوعات هامة وخاصة تأثير التغيرات المناخية وكيفية استخدام التقنيات النووية لتقليل مخاطرها، وكذلك أحدث العلوم والتطبيقات في مجالات استخدامات تكنولوجيا الإشعاع في الطب، الزراعة، الصناعة وغيرها، وقد شكرت في كلمتها الحكومة المصرية ممثلة في هيئة الطاقة الذرية المصرية الجهة المنظمة للمؤتمر ومحافظة أسوان لاستضافتها لفاعليات المؤتمر.

ومن ناحيتها، صرحت الدكتورة سهير قراعة المنظم الوطني للمؤتمر بأن مؤتمر هذا العام يركز على عدة محاور رئيسية وتشمل التغيرات المناخية ، تكافؤ الفرص ، الأجيال الجديدة في المجال النووي. وسيقوم ممثلي القارات والمناطق بعرض الموقف الحالي والأنشطة بكل قارة، كما سيتضمن المؤتمر جلسات علمية عن الطرق للوصول إلى تقليل الكربون، المرأة في المجال النووي، التنمية المستدامة والعلوم النووية، التعاون الفني والعلمي في مجالات التطبيقات النووية، الحاجة إلى التكامل في المجال النووي، التطورات الحديثة في مجالات الأمن والأمان النووي والضمانات النووية.


وصرح د شريف الجوهري المتحدث الرسمي للهيئة بأن المنظمة العالمية للمرأة في المجال النووي هي منظمة أهلية نشأت بفيينا في 27 نوفمبر 1992 من 15 دولة والأن يشارك بها أكثر من 35 ألف عضو من 145 دولة يمثلون جميع قارات العالم . وتلتزم المنظمة بتعزيز التطوير في مجالات استخدامات الطاقة النووية وكذلك استخدامات الاشعاع في شتى المجالات وإبراز فوائد التكنولوجيا والتطبيقات النووية، خاصة كجزء من حل أزمة تغير المناخ وكعنصر أساسي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. كما أضاف بأن عقد هذا المؤتمر الدولي في ظل الظروف الحالية بمدينة أسوان يؤكد على أهمية ودور هيئة الطاقة الذرية في التعاون الدولي في مجالات الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية كما يؤكد على دور مصر المحوري وتمتعها بالسلام ويعطي رسالة طمأنينة للعالم أجمع.

موضوعات متعلقة

nawy