الموجز
رئيس التحريرياسر بركات
الإثنين 22 يوليو 2024 05:32 صـ 16 محرّم 1446 هـ
أهم الأخبار

الباشا فنان.. تزوج شادية وزهرة العلا وأخرج السادات من ورطة ولم يشاهد أخر أعماله الفنية

صلاح ذو الفقار
صلاح ذو الفقار

صلاح ذو الفقار شاهدناه كبطل في الافلام ولكن هو في الحقيقة أيضا كان بطل، فلم يبدأ حياته ممثلاً كما يعتقد كثيرون، ولكن كان ضابطًا في الشرطة، وقام بتهريب الرئيس الراحل أنور السادات من السجن عندما اُتهم بقتل وزير المالية أمين عثمان، والذي كان موالياً للاحتلال البريطاني، احب التمثيل فكان بطل واحبه الكثير، تزوجت من جميلات السينما، وتوفي قبل مشاهده اخر أعماله.

ميلاده وبدايته كضابط شرطة

ولد صلاح الدين أحمد مراد ذو الفقار، عام 1926 بمدينة المحلة الكبرى، وكان متفوقاً في دراسته، لكن والده الأميرالاي أحمد مراد انتقل للعمل مفتشاً بمديرية أمن القاهرة فانتقلت الأسرة كلها للعباسية.

وفي القاهرة، التحق "صلاح" بمدرسة العباسية الابتدائية، ثم مدرسة القبة الثانوية، وحصل على مجموع كبير في شهادة البكالوريا، والتحق بكلية الطب جامعة الإسكندرية، لكن والده خاف عليه من السكن وحده في الإسكندرية وكان عمره آنذاك 16 عاماً، فألحقه بكلية الشرطة مثل أشقائه الأكبر منه محمود وعز الدين وكمال.

وفي مدرسة القبة الثانوية تعلم رياضة الملاكمة، وفي كلية البوليس بالعباسية واصل تدريباته القوية وحصل على عدد من البطولات فانتقل إلى نادي السكة الحديد.

حكايته مع السادات

عندما وقع حادث اغتيال أمين عثمان وزير المالية في حكومة الوفد في يناير 1946 وألقي القبض على المشتبه فيهم، وكُلف بحراسة المتهم محمد أنور السادات، وعرف منه أثناء ترحيله أنه كان ضابطاً بالقوات المسلحة، وتم فصله من الخدمة بعد اتهامه، ونجح في تهريبه.

بدايته الفنية

كان صلاح ذو الفقار يذهب لمشاهدة تصوير الأفلام وهو صغير مع أشقائه الكبار المخرجين محمود ذو الفقار وعز الدين ذو الفقار وظهر في فيلمين وهو في مرحلة المراهقة وكانوا مع شقيقه الأكبر محمود ذو الفقار.

في عام 1955 حاول شقيق صلاح ذو الفقار الأكبر المخرج عز الدين ذو الفقار إقناعه بالتمثيل، ولكن بحكم طبيعة عمله كان يرى صلاح استحالة لموافقة وزارة الداخلية على عمله في السينما. ولكن مع إلحاح شقيقه عز الدين عليه للتمثيل في السينما وترشيح صلاح لدور بطولة أمام المطربة والممثلة شادية في فيلم عيون سهرانة. وافق صلاح وقدّم طلب لوزير الداخلية وبالفعل حصل صلاح ذو الفقار على تصريح استثنائي من وزير الداخلية للعمل في هذا الفيلم.

زيجاته وحبه لأم أولاده


تزوج ذو الفقار اكثر من مرة ومنهم السيدة نفيسة بهجت، وهي ابنة محمود بك بهجت، وكانت تربطهما علاقة قرابة، وانجب منها أبنائه أحمد ومنى.

وزوجته الثانية كانت الفنانة زهرة العلا، وقد عاشا معاً قصة غرام وزواج دامت 18 شهرًا، ولكنها انتهت بالطلاق ولم ينجب منها

أما الزيجة الثالثة فكانت من الفنانة شادية، واشتركا معا في عدة أفلام سينمائية، و تعتبر من أنجح ماقدمه خلال مشواره الفني، ولكن لم يدم زواجهما كثيرًا رغم الحب الذي كان بينهما، وانفصل عن شادية نهائيًا عام 1972

أما الزوجة الرابعة فكانت من السيدة بهيجة مقبل، من خارج الوسط الفني، ودام زواجهما 18 عامًا حتى وفاته

وفاته قبل مشاهده أعماله

مات صلاح ذو الفقار في 22 ديسمبر 1993، ولم يشاهد أفلامه الخمسة الأخيرة وهي «المتهمة» و«لهيب الانتقام» و«الإرهابي» و«لصوص 5 نجوم» و«ديسكو ديسكو»، وكلها عُرضت بعد وفاته.

موضوعات متعلقة

nawy