وزيرة الهجرة تكشف معلومات جديدة عن أزمات العائدين من الخارج

قالت وزيرة الهجرة نبيلة مكرم، إنه تم الرد على كافة طلبات واستفسارات المصريين بالخارج في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها معظم بلدان العالم جراء انتشار فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19).

وأوضحت مكرم في تصريحات خاصة اليوم لوكالة انباء الشرق الأوسط ، أن الوزارة تلقت، حتى الآن، 12 ألفًا 121 استفسارًا، و5 آلاف 811 رسالة عبر تطبيق (واتس آب)، و5 آلاف 233 تسجيلاً إلكترونيًا، و706 رسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي و271 رسالة عبر الإيميل، و90 اتصالاً على الخط الساخن، قائلة "تلقيت ايضا ، استفسارات واتصالات على هاتفي الخاص من المصريين بالخارج، إلى جانب غرفة العمليات بالوزارة".

وحول وجود حالات إصابة بفيروس "كورونا" بين المصريين بالخارج، أكدت وزيرة الهجرة أنه من الصعب رصد عدد حالات إلاصابة لابناء الوطن بالخارج حيث ان ذلك يعتمد على الدول المضيفة، ولكن هناك متابعة دائمة للجاليات بجانب دور الدبلوماسية الشعبية التي تستطيع أن تساعد المواطنين وتبلغ سلطات الدولة المضيفة، فضلاً عن التواصل مع السفارات والكيانات المصرية بالخارج التي تؤازر العمل الدبلوماسي.

وفيما يتعلق بكيفية التواصل مع الجاليات المصرية بالخارج في ظل هذه الظروف، أشارت السفيرة نبيلة مكرم إلى أن هناك غرفة عمليات بالوزارة شكلت منذ بداية الأزمة بهدف التواصل مع المصريين بالخارج تتلقى استفساراتهم وطلباتهم وشكواهم والمناشدات والاستغاثات وتقوم بالتعامل معها والرد عليها .

وقالت إن هناك طلبات من المصريين المقيمين بالخارج للعودة إلى مصر حيث معدلات انتشار الفيروس أقل من البلدان الأخرى، منوهة بأن الدولة المصرية تولي أولوية وأهمية، في الوقت الحالي، إلى الحالات العالقة بالخارج نتيجة لتوقف رحالات الطيران.

وأضافت أن أكبر عدد من العالقين في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية، وأن هناك تنسيقًا مع المسؤولين في الدولتين،والدول الاخرى منوهة بأن المواطنين العالقين الذين يعودون إلى أرض الوطن يتحملون تكلفة تذكرة الطيران.

وأكدت وزيرة الهجرة على التواصل المستمر مع وزارة الطيران المدني لعودة العالقين إلى مصر وتحديد نقاط تجمعهم، بالإضافة إلى التنسيق الدائم مع وزارة الصحة في منافذ الوصول للكشف على القادمين وإجراء التحليل لهم؛ حفاظًا عليهم وعلى ذويهم وبالتأكيد على البلاد.


موضوعات ذات صله

التعليقات