الأخبار

بايدن يفاجئ العالم.. معلومات خطيرة عن رئيس المخابرات الأمريكية الجديد

بلوكر
بلوكر

كشف تقرير لشبكة "فوكس نيوز" الأمريكية أن الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن استقر علي اختيار داريل إم بلوكر مديرا للمخابرات الأمريكية بوصفه أحد أبرز الأشخاص الملونين الذين خدموا في الوكالة.

وجرى الاتصال ببلوكر، الذي عمل في الوكالة لنحو 32 عاما، وتقاعد في 2018، لتولي المنصب بعد أيام من الانتخابات الرئاسية، ولا تزال المناقشات جارية، وفقا لما كشفه مصدر مطلع على المحادثات للشبكة الأمريكية.

وفي حال صادق مجلس الشيوح على تعيينه، سيكون أول شخص من ذوي البشرة السوداء يتولى أعلى منصب استخباراتي في الولايات المتحدة الأمريكية.

وحصل بلوكر على وسام الاستخبارات المهني المتميز لدى تقاعده.

هل ترمم "الفرنسية" في إدارة بايدن تصدعات ضفتي الأطلسي؟
وعمل لأربع سنوات محللا في القوات الجوية، و28 عاما ضابط عمليات في وكالة المخابرات المركزية.

وخلال عمله في الوكالة، شغل بلوكر منصب رئيس محطة ورئيس قسم أفريقيا في الوكالة.

كما يشغل بلوكر في الوقت الراهن منصب رئيس العمليات في شركة "موزايك"، التي تعمل في مجال عمليات الأمن والاستخبارات.

ويضطلع بلوكر بإدارة المهام الاستشارية الخاصة بمكافحة الإرهاب والأمن والاستخبارات.

كما يعمل محللا في شبكة "إيه بي سي" الأمريكية في القضايا المتعلقة بأفريقيا وإيران وكوريا الشمالية والإرهاب.

و، أعربت فرنسا عن ارتياحها لقرار الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن تعيين العديد من المسؤولين الناطقين بالفرنسية في إدارته.

وشكل تعيين جون كيري أو أنتوني بلينكن وغيرهم في إدارة بايدن محاولة واضحة لكن غير حاسمة لتحقيق تقارب وتسهيل الحوار الفرنسي الأمريكي، لكن إصلاح العلاقة عبر ضفتي الأطلسي سيحتاج إلى جهود أكبر.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان: "يسرني تعيين الرئيس المنتخب لبلينكن زميلا مقبلا"، موضحا "تمكنت من العمل معه في فترة سابقة في عدد من القضايا المرتبطة بالدفاع".

داريل بلوكر المخابرات الأمريكية بايدن